زي النهاردة.. تاجر السعادة "أبوتريكة" يُبكي الأهلاوية ويعلن اعتزاله رسميًا

ثلاثة أعوام مرت على ترك محمد أبو تريكة لاعب الأهلى والمنتخب الوطني الأسبق، والملقب بـ"الماجيكو" ساحة "الساحرة المستديرة" بعد 10 سنوات من العطاء بقميص "المارد الأحمر" و"الفراعنة"، جعلوا منه "أسطورة" كتبت انجازات بأحرف من ذهب في تاريخ الرياضة المصرية، جعلته يتربع على العرش منفرداً ليس فقط بلمساته السحرية ولكن بأرقامه التي يصعب أن تتكرر قريباً.
 
يوم 18 ديسمبر من عام 2013، قرر "الماجيكو" التوقف عن السحر، وهو في قمة مجده، وسط ضغوطات كبيرة من أجل التراجع عن الفكرة، ومع أخر مباراة له أمام أورلاندو الجنوب أفريقي في نهائي دوري أبطال أفريقيا، وتتويجه بأخر لقب له مع الأهلي، كان الاعتزال قراره، ولكن استمرار حبه في قلوب عشاقه لم يكن أبداً بـ"اختياره".
 

إعتزال الساحر أبو تريكه....المشاهد الأخيرة من مشوار أبو تريكه مع الأهلى

 
لم تكن مهارة ابوتريكة هي السبب الوحيد في حجز مكاناً في قلوب محبيه، بل شهد مشوار "صانع السعادة" مواقف انسانية عديدة، أبرزها "القمصان الثلاثة" التاريخية التي ارتداها، كان أولها قميص "فداك يا رسول الله" خلال مباراة المنتخب الوطني مع كوت ديفوار في نهائي بطولة الأمم الأفريقية عام 2006 بعد احرازه ركلة الترجيح الأخيرة، مروراً بقميص "تعاطفاً مع غزة" خلال مباراة "الفراعنة" مع السودان بدور المجموعات للبطولة القارية، وأخرها اختياره القميص رقم "72" بعد اعارته لفريق بني ياس الاماراتي عام 2013.
 
بدأت مسيرة "أمير القلوب" مع الأهلي عام 2004 سبقها 6 سنوات بقميص الترسانة وتخللها إعارة قصيرة لفريق بني ياس الإماراتي عام 2013، تمكن خلالها من التتويج بـ23 لقباً محلياً وأفريقياً مع الأهلي، و4 ألقاب بقميص المنتخب الوطني، وأحرز صاحب الـ38 عاماً 126 هدفاً في 287 مباراة خاضها بقميصه الذي يحمل رقم "22"، فيما سجل 38 هدفاً دولياً في 104 مباراة مع "الفراعنة" ليصبح اللاعب المصري رقم 7 الذي يدخل نادي المئة.
 

لحظة اعتزال محمد ابو تريكة .. لحظة توقف فيها التاريخ

 
"اذا كان الاعتزال قرارك .. فالحب ليس باختيارك" لم تكن تلك اللافتة مجرد رسالة من جماهير النادي الأهلي للاعبها المفضل في العقد الأخير، بل كانت واقعاً مازال قائماً حتى وقتناً هذا، فرغم اعتزال محمد أبو تريكة إلا أنه لم يكتفي بالسيطرة على قلوب الجماهير الحمراء، فحسب، بل قلوب معظم الجماهير المصرية.
 
 

 

التعليقات