قاضي «أحداث بولاق» يأمر بضبط وإحضار ضابط وإجراء عملية جراحية لمتهم

أجّلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، اليوم الخميس، محاكمة المتهمين في القضية المعروفة إعلامياً بـ«أحداث بولاق أبو العلا»، إلى جلسة 11 أغسطس المقبل، لسماع باقي مرافعات الدفاع.

وأمرت المحكمة بضبط وإحضار شاهد الإثبات مصطفى داوود، رئيس مباحث بولاق أبو العلا السابق، بالجلسة القادمة، وإجراء المتهم أشرف عبد الغني، لعملية جراحية، وصرحت للمدعي بالحق المدني باستخراج الشهادة المنوه عنها بمحضر الجلسة.

وبناءًا على الإفادة الواردة من مصلحة الأحوال المدنية بشأن اسم المتهم عامر أحمد إبراهيم علي عامر، أمرت المحكمة بتصحيح اسم المتهم الوارد بأمر الإحالة قرين الرقم 60 من عامر أحمد عبد الله إلى عامر أحمد إبراهيم علي عامر.

وطلب المدعي بالحق المدني  طلب التصريح استخراج شهادة من النيابة العامة من واقع التحقيقات لظروف ومكان وتاريخ واقعة وفاة كلا من أحمد موسى مدبولي، وهاني معوض سيد وحسن حسني حنفي.

صدر القرار  برئاسة المستشار محمد شيرين فهمي وعضوية المستشارين ابو النصر عثمان وحسن السايس وسكرتارية حمدي الشناوي.

واسندت النيابة للمتهمين تهم القتل العمد والانضمام إلى جماعة عصابية مسلحة، بغرض تعطيل أحكام القانون، واستعمال القوة والعنف ومقاومة السلطات والاعتداء على المواطنين، وإتلاف ممتلكات عامة وخاصة وحيازة أسلحة وذخائر وقنابل يدوية بقصد الاستخدام والقتل العمد والشروع في القتل والبلطجة.

التعليقات