مسئول بالبنك الدولي يحذر : الدولار سيصل الى ٣٠ جنيها بمصر في هذه الحالة فقط

طالب المدير التنفيذى بالبنك الدولى "ميرزا حسن" الحكومة المصرية بعدم التراجع عن إجراءاتها  الاقتصادية الاخيرة.
 
ميرزا حسن أوضح  خلال حواره مع لميس الحديدى، ببرنامج “هنا العاصمة” المذاع عبر فضائية CBC، أنه يجب على مصر أن تستمر في الإجراءات الاقتصادية التي بدأتها، وأن لا تتراجع عنها لأن التراجع ستكون كلفته عالية جداً، وأن سعر الدولار من الممكن أن يصل إلى  30 أو 40 جنيه حال التراجع.
 
وأشار إلى أن البنك الدولى لن يتخلى عن مصر فى محنتها، وقدم لمصر الدعم المالي والفني، وشجع القطاع الخاص فى الأوقات الصعبة بالعمل فى مصر، وأكد على أن مصر تلقت ضربة قوية لاقتصادها لم تتلقاها أي دولة في العالم، مشيداً بالإصلاحات الاقتصادية التي وصفها بالضخمة من أجل تجاوز الوضع الاقتصادي الحالي. 
التعليقات