قبل كلاسيكو الأرض.. أبرز محطات في السوبر الإسباني

قبل أن يلتقي القطبان الأكبر في عالم كرة القدم العالمية على مدارالتاريخ، فيما يعرف بكلاسيكو الأرض، في مباراة السوبر الإسباني، مساء اليوم الأحد، هناك محطات بارزة بهذه البطولة.
 
وفي التقرير التالي نستعرض تاريخ كأس السوبر الإسباني:
 
في 1982 كانت النشأة بالمسمى الجديد، ولكن قبل ذلك التاريخ اعتاد بطلا الدوري وكأس الملك أن يتقابلا سنويا في بطولات غير رسمية.
 
في 1940، أقيمت لأول مرة في أسبانيا مباراة تجمع بين بطل الدوري وبطل الكأس، باسم "كأس الأبطال"، وحصدها أتليتكو مدريد على حساب إسبانيول، بالتعادل ذهابا 3-3، والفوز إيابا 7-1.
 
في 1941، أقيمت باسم "كأس الرئيس"، وحقق أتليتكو اللقب بالفوز 4- 0 على فالنسيا.
 
لم تلعب البطولة من جديد حتى عام 1945، ولكن تحت مسمى "الكأس الذهبية"، وحقق برشلونة اللقب بالفوز على أتليتك بلباو 5-4،.
 
في 1947، أقيمت باسم كأس "إيفا دوراتي"، تكريما لرئيس الأرجنتين "خوان بيرون" وزوجته "إيفا بيرون"، وأقيمت رسميا لـ5 مرات، إذ فاز ريال مدريد على فالنسيا في النسخة الأولى عام 1947 بنتيجة 3-1، وفاز برشلونة بالنسخة الثانية بهدف نظيف على إشبيلية، وفي الثالثة فاز فالنسيا على برشلونة بنتيجة 7-4، وفي الرابعة فاز أتليتك بلباو على أتليتكو مدريد بنتيجة 7-5 في مجموع المباراتين، وكانت النسخة الوحيدة التي لعبت بنظام الذهاب والإياب، وفي نسخة 1951 فاز أتليتكو مدريد من جديد على برشلونة بهدفين نظيفين.
 
نسختا 1952 و1953 لم تلعبا وتم إهداء اللقب مباشرة لبرشلونة لجمعه بين ثنائية الدوري والكأس المحليين في تلك الأعوام، قبل أن تتوقف البطولة.
 
- كأس السوبر:
 
منذ 1982، بدأ النظام الحديث لبطولة السوبر الإسباني والمستمرة حتى الآن، بحيث تقام مباراتا ذهاب وإياب بين بطل الدوري وكأس الملك، والتي حصد أول ألقابها ريال سوسيداد بالفوز على ريال مدريد 4-1 في مجموع المباراتين.
 
نسختا 1986 و1987 لم تلعبا لازدحام الأجندة، بينما لم تلعب نسخة 1989 لتتويج ريال مدريد بالثنائية المحلية.
 
أخر بطل للسوبر هو برشلونة بعدما تفوق على إشبيلية بنتيجة 5-0 في مجموع المباراتين.
 
- الأبطال:
 
برشلونة هو الأكثر تتويجا بهذا اللقب 12 مرة، ثم الريال ثانيا بـ9 ألقاب، ثم يبورتيفو لاكورونيا بـ3 ألقاب، ثم أتليتكو مدريد وأتليتك بلباو ببطولتين، وأخيرا تأتي فرق فالنسيا وريال سرقسطة وإشبيلية وريال مايوركا وريال سوسيداد، في النهاية بلقب واحد لكل منهم.
 
- الهدافون:
 
يأتي الأرجنتيني ليونيل ميسي في صدارة هدافي البطولة بـ12 هدفا، يليه راؤول جونزاليس صاحب بـ7 أهداف، ثم البلغاري هريستو ستويشكوف وتكسيكي برجستيان بـ6 أهداف، والمالي فريدريك كانوتي بـ5 أهداف.
التعليقات