باريس سان جيرمان يقرر الإطاحة بـ"إيمري" في غضون شهر

قالت تقارير إعلامية فرنسية، أن نادي باريس سان جيرمان قد يقيل الإسباني أوناي إيمري من منصب المدير الفني للفريق، في غضون شهر، نظرًا لأن مسؤولي النادي ليسوا واثقين من أنه المدرب المناسب للتويج بالهدف المنشود، التشامبيونز ليج.
 
وذكرت صحيفة ليكيب الفرنسية أن رئيس البي إس جي، ناصر الخليفي، قلق للغاية من طريقة لعب الفريق الباريسي بعد الهزيمة الثلاثاء الماضي أمام بايرن ميونخ بنتيجة 3-1 في آخر جولات دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.
 
وأضافت الصحيفة أن النتائج السيئة لباريس سان جيرمان مؤخرا يمكن أن تنهي مسيرة إيمري مع الفريق، وقد يبدأ النادي البحث عن خليفة له في يناي المقبل.
 
وترى الصحيفة أن وضع إيمري ليس جيدا خاصة الجدل الذي حدث بسبب النزاع على تسديد ركلات الجزاء بين البرازيلي نيمار والأوروجوائي إدينسون كافاني.
 
وتشير إلى أن قائمة المرشحين لخلافته تضم عددا من الأسماء البارزة من بينهم: دييجو سيميوني (مدرب أتلتيكو مدريد) وجوزيه مورينيو (مانشستر يونايتد) وأنطونيو كونتي (تشيلسي).
التعليقات