"الحكاية" تكشف عن مفاجأة يفجرها عمرو جمال في يناير

يدرس عمرو جمال مهاجم فريق النادي الأهلي والمعار لفريق بيدفيست الجنوب إفريقي، في الرحيل عن صفوف فريقه، خلال فترة الانتقالات الشتوية في يناير المقبل، وعدم استكمال فترة إعارته، التي تنتهي بنهاية هذا الموسم.

وذكرت مصادر مقربة من اللاعب لـ"الحكاية" أن غزال الأهلي لا يشعر بالراحة داخل صفوف الفريق، رغم تألقه في الفترة الأخيرة معه، وإحرازه العديد من الأهداف، ومساهمته مع الفريق في إحراز بطولة الكأس المحلية.

ونوهت بأن ما ساهم في قرار عمرو جمال هو تعرضه لبعض الانتقادات من المدير الفني للفريق، في وقت من الأوقات، خاصة بعد إخفاقه في إحراز الأهداف ببعض المباريات، وهو ما لم يلق قبولا لدى اللاعب.

وأكدت أن جمال يدرس بجدية هذا الأمر، ويحاول في الفترة الحالية جس نبض مسؤولي النادي الأهلي، لمعرفة قرار المدير الفني للفريق الأحمر، حسام البدري، حول مسألة عودته من عدمها، ليحسم قراره النهائي.

وشددت المصادر على أن هذه الرغبة في الرحيل لدى اللاعب قد تبدو مشتركة مع الجهاز الفني لفريق بيدفيست الجنوب إفريقي، بعد الانتقادات التي وجهها المدرب في بعض الأوقات للاعب المصري.

ويحقق فريق بيدفيست ويست نتائج سلبية في الدوري الجنوب إفريقي، إذ يتذيل ترتيب الجدول برصيد 11 نقطة، ومن 14 مباراة خاضها حتى الآن لم يفز سوى في مباراتين وتعادل في 5 وخسر 7، وأحرز مهاجموه 7 أهداف فقط.

التعليقات