تشيلي تقتنص فوزا بشق الأنفس من الكاميرون في مباراة بطلها حكم الفيديو

كتب: 

استهل منتخب تشيلي، بطل أمريكا الجنوبية، سجل مشاركاته في بطولة كأس القارات لكرة القدم باقتناص فوز صعب من براثن الكاميرون، بطل أفريقيا، بثنائية نظيفة خلال مباراة الفريقين التي احتضنها ملعب "سبارتاك" بالعاصمة موسكو مساء الأحد في افتتاح مواجهات المجموعة الثانية بالبطولة.
يدين "لا روخا" بالفضل في هذا الانتصار للثنائي أرتورو فيدال وإدواردو فارجاس صاحبي هدفي اللقاء في الدقيقتين 82 و90 على الترتيب.
كان البطل الأول في هذا اللقاء هو حكم الفيديو المساعد بعدما ألغى هدفا واحتسب آخر لصالح بطل أمريكا الجنوبية.
وكانت المناسبة الأولى في الدقيقة الأخيرة من عمر الشوط الأول بأقدام إدواردو فارجاس ولكن الحكم ألغاه بعد قليل بعد اللجوء لتقنية حكم الفيديو المساعد بداعي وجود فارجاس في وضع تسلل وهو ما أثبتت صحته الإعادة.
أما الثانية فكانت أيضا في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة بعدما انطلق أليكسيس سانشيز خلف دفاع الكاميرون حتى وصل داخل المنطقة ليتلاعب بلاعبي الكاميرون قبل أن يسدد الكرة ليردها الدفاع من على خط المرمى لترتد لفارجاس الذي حولها داخل الشباك.
وانتظر الحكم حتى يأتيه التأكيد من حكم الفيديو بعدم تواجد سانشيز في وضع تسلل لحظة استلام الكرة الأولى قبل أن يؤكد في النهاية على صحته.
وبهذه النتيجة ينفرد منتخب تشيلي بصدارة المجموعة مبكرا برصيد 3 نقاط، مقابل صفر من النقاط للكاميرون، في انتظار نتيجة المواجهة الثانية في المجموعة التي ستجمع غدا بين ألمانيا، بطلة العالم، وأستراليا، بطلة آسيا، على ملعب "فيشت الأولمبي" بمدينة سوتشي.
وفي الجولة المقبلة، ستدخل تشيلي اختبارا صعبا أمام "الماكينات" الألمانية يوم 22 من الشهر الجاري، فيما ستلعب الكاميرون أمام أستراليا.
كان المنتخب اللاتيني هو الطرف الأخطر طيلة أحداث الشوط الأول وكاد أن يسجل هدفين في أول ثلاث دقائق من عمر اللقاء حيث كانت الفرصة الأولى مع حلول الدقيقة الأولى بأقدام الخطير إدواردو فارجاس الذي استلك الكرة داخل منطقة الجزاء وسدد كرة قوية كان القائم الأيسر لمرمى فابريس أوندوا بها بالمرصاد قبل أن ترتد وتصطدم بجسد الحارس وتخرج لركنية.
وبعدها بدقيقتين كاد هدف الافتتاح أن يأتي هذه المرة عبر خوسيه فوينزاليدا ولكن أوندوا تألق هذه المرة وتصدى للكرة.
كشرت "الأسود غير المروضة" عن أنيابها في الدقيقة 11 بعدما قاد فينسنت أبوبكر هجمة مرتدة سريعة حتى وصل لداخل منطقة الجزاء ثم سدد كرة أرضية تصدى لها جوني إيريرا بقدمه قبل أن تخرج لركنية.
واصل بطل أمريكا الجنوبية غاراته الهجومية من الرواق الأيمن ومرر فوينزاليدا كرة عرضية أرضية أبعدها أوندوا ببراعة خارج المنطقة.
وألغى الحكم هدفا في الدقيقة 17 لصالح المنتخب الكاميروني بداعي وجود خطأ على أبوبكر ضد أرتورو فيدال خلال تنفيذ الركلة الحرة لبطل أفريقيا.
واصل الحارس تألقه في الذود عن مرماه بعدما تصدى في الدقيقة 25 لتسديدة صاروخية من خارج المنطقة أطلقها إديسون بوتش، قبل أن يعود بعدها بدقيقتين ويبعد بأطراف أصابعه الكرة التي اصطدمت بقدم فوينزاليدا داخل المنطقة بعد لعبة جماعية بين لاعبي تشيلي.
استمرت الأخطاء الكارثية لدفاع المنتخب الكاميروني في مراقبة مهاجمي تشيلي والتي كادت أن تكلفهم الكثير حيث وجد فارجاس نفسه تقريبا في مواجهة أوندوا بمفرده ولكنه أطاح بالكرة فوق المرمى. (ق40).
وفي الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء سجل فارجاس هدف التقدم لمنتخب تشيلي بعدما استلم تمريرة سحرية من فيدال ليضع الكرة ببراعة من فوق أوندوا إلا أن الحكم ألغى الهدف بعدها بقليل بداعي وجود فارجاس في موقف تسلل بعدما استعان بتقنية حكم الفيديو المساعد.
أطلق الحكم بعد ذلك صافرة نهاية الـ45 دقيقة الأولى بشباك بيضاء لكلا الفريقين.
لم تشهد بداية الشوط الثاني فرص خطيرة لكلا المنتخبين وتراجع أداء منتخب تشيلي كثيرا، وفي الدقيقة 67 سنحت فرصة كبيرة للكاميرونيين من أجل فض الاشتباك بعدما حصل الخطير أبوبكر على ركلة حرة أمام منطقة الجزاء مباشرة ليسددها بنيامين موكاندجو ولكنها مرت أعلى المرمى بقليل.
وفي أول ظهور حقيق لـ"لا روخا" كاد ماوريسيو إيسلا أن يهز الشباك قبل النهاية بـ19 دقيقة بعد الركلة الركنية التي نفذها جان بوسيجور مرت من الجميع وتجد إيسلا وهو في مواجهة المرمى ولكنه لعبها ضعيفة بالرأس لتخرج بجوار القائم الأيسر.
ومع دخول المباراة في منعطفها الحاسم، استعاد المنتخب اللاتيني السيطرة على اللقاء من جديد حتى تمكن فيدال من فض الاشتباك أخيرا قبل النهاية بخمس دقائق بعدما ارتقى برأسه فوق الجميع وحول عرضية البديل أليكسيس سانشيز داخل الشباك.
مرت الدقائق المتبقية وسط محاولات من أبطال القارة السمراء لإدراك التعادل قبل أن يكلل فارجاس مجهوده بتسجيل هدف الاطمئنان في الدقيقة الأخيرة وسط حالة من الجدل بعدما انطلق أليكسيس سانشيز خلف دفاع الكاميرون حتى وصل داخل المنطقة ليتلاعب بلاعبي الكاميرون قبل أن يسدد الكرة ليردها الدفاع من على خط المرمى لترتد لفارجاس الذي حولها داخل الشباك.
وانتظر الحكم حتى يأتيه التأكيد من حكم الفيديو بعدم تواجد سانشيز في وضع تسلل لحظة استلام الكرة الأولى قبل أن يؤكد في النهاية على صحته.
أطلق الحكم بعد ذلك صافرة النهاية معلنا عن فوز مستحق وعسير لأبطال القارة اللاتينية.

 

اهداف مباراة تشيلي و الكاميرون 2-0 كاملة (شاشة كاملة HD) حفيظ دراجي - كاس العالم للقارات 2017

التعليقات