الطرق الصوفية تطهر مولد البدوى وتعلن الحرب على الملاهى

أعلن رئيس المجلس الأعلى للطرق الصوفية، وشيخ مشايخها  الدكتور عبدالهادي القصبي، عن تطهير مولد سيدى أحمد البدوى هذا العام من كل المظاهر السلبية، والتى كانت تشوه صوره هذا الاحتفال الروحانى بما يتضمنه من الألعاب والملاهى، والتى لاتعبر اطلاقا عن تجسيد قيمة هذا الحفل الكريم وذلك بعدما توجه بطلب الى محافظ الاقليم اللواء أحمد ضيف صقر، بذلك واستجاب المحافظ لهذا الطلب موفرا الدعم الكامل لخروج هذا الاحتفال بصورة جيدة تليق بمريدى سيدى أحمد البدوى.

جاء ذلك خلال احتفالية المشيخة العامة للطرق الصوفية بحضور محافظ الغربية والقيادات التنفيذية وأعضاء المجلس الصوفى الاعلى والدكتور محمد أبو هاشم عضو المجلس ونائب رئيس جامعة الأزهر والشيخ محمد جمال أبو الهنود من علماء دولة فلسطين ومشايخ الطرق الصوفية وآلاف من مريدى الطرق بساحة البدوى بمدينة طنطا

وقال القصبي خلال كلمته فى احتفال الطرق الصوفية بمولد القطب الصوفي الكبير السيد أحمد البدوي، إن المحافظ انحاز إلى الساحة البدوية، وأصدر تعليماته بعدم دخول الملاهي الساحة الدولية كما قدم  له التهنئة  باختياره أفضل محافظ على مستوى الشرق الأوسط بعد هذا القرار  معتبرا أنها بركة انحيازه للأولياء.

 كما توجه بالتحية للواء طارق حسونة مساعد أمن الغربية، الذي أصدر تعليماته لتكون ساحة البدوية آمنة، وكذلك كل القيادات الشعبية والتنفيذية التي ساهمت فى إنجاح الاحتفال، كما ثمن الشيخ محمد جمال ممثل دولة فلسطين دور مصر والرئيس السيسي والمخابرات العامة من أجل لم شمل الشعب الفلسطينى ووحدته لدحر الاحتلال الاسرائيلي 

وأكد "جمال" أنه لا صلح إلا بمصر ولا سلام إلا بمصر ولا فتح لبيت المقدس إلا بمصر وسلامها وأمنها  ووجه الشكر للرئيس السيسي والمخابرات العامة والقوات المسلحة لجهودهم في لم شمل الشعب الفلسطينى، كما تناولت الكلمات التي ألقاها العلماء ومشايخ الطرق الصوفية، سيرة السيد البدوى وحياته المليئة بالعلم والزهد والورع والجهاد في سبيل الله والدفاع عن الوطن وتخلل الاحتفال فواصل من الإبتهالات والمدائح النبوية والأناشيد الصوفية في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم وآل بيته الأطهار.

التعليقات