حكاية "أبو لهب" الذي تفوق على أبطال فيلم هجرة الرسول بالمكياج

في تاريخ السينما أدى كثيرون شخصية "أبو لهب"، وكلهم اتسموا بالحضور القوي والقدرة التمثيلية الفائقة، لكن الفنان فوزي درويش استطاع أن يكون الأبرز في الشهرة لأداء الدور الذي صار علامةً فارقةً في مسيرته الفنية التي لا تتجاوز الـ 6 أفلام.

ولد فوزي درويش في عام 1910 م، في محافظة البحيرة، ثم رحل إلى القاهرة ليتعلم هناك في جامعة القاهرة ولكنه لم يكمل تعليمه فعمل كاتبا في هيئة الشئون المدنية، حتى كانت الصدفة وحدها مع المخرج محمد كريم عام 1956 في فيلم دليلة مع عبد الحليم حافظ وشادية والمؤلف علي أمين، ليغيب عن السينما 5 سنوات ويعود مع المخرج حسين حلمي المهندس في عام 1961 بفيلم عاصفة من الحب مع ناهد شريف وصلاح ذو الفقار ويجسد شخصية عبد الله عبيد.

التعليقات