شقيقة حسن كامي تفجر "كارثة" بشأن ممتلكاته

اتهمت شقيقة الفنان الراحل حسن كامي محاميه باستغلال شيخوخته وأخذ توقيعه على جميع ممتلكاته.

وأكدت منى أحمد محامية شقيقة الراحل، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي مقدم برنامج "كل يوم" المذاع على فضائية "أون أي"، أن المحامي عمرو رمضان استولى على المخطوطات النادرة المملوكة للفنان حسن كامي في مكتبته، وبدأ في بيعها، مشيرةً إلى أن الفنان الراحل كان في نيته أن يتبرع بفيلته لوزارة الثقافة لما بها من مقتنيات وتحف ثمينة ومخطوطات أثرية، وأن المحامي يحاول تهريب هذه المقتنيات في الوقت الحالي، متسائلةً "من أين لمحامي أن يمتلك كل تلك الأموال التي تجعله يشتري ثروة الفنان الراحل؟!".

ورد عمرو رمضان على التهم الموجهة له، في مداخلة بالبرنامج نفسه، قائلاً: "أنا أملك مستندات، وأتحدث بها، ولا يعنيني هذا الكلام في شيئ"، مؤكدًا أن الراحل حسن كامي باع له كل ممتلكاته، مشيرًا إلى أنه لن يسلمها للدولة لأنها ملكًا له الآن.

ورد اللواء ممدوح محمود، زوج شقيقة الراحل حسن كامي، مطالبًا بإغلاق الفيلا والمكتبة لحين التحقيق في واقعة العقود، للمحافظة على تحف ونياشين الراحل.

وقال الفنان أشرف ذكي، نقيب المهن التمثيلة، إنه يعلم أن مقتنيات الراحل غالية، وإن لديه مخطوطات وكتب نادرة، عكس ما ينفيه المحامي، موضحًا أن تلك المخطوطات ملك للمجتمع، وأن النقابة ستشكل فريق للدفاع عن تلك الأشياء وحفظها من البيع والاستغلال كما يفعل المحامي الآن، على حد قوله.

التعليقات