لماذا سيصبح نجيب ساويرس أكبر المستفيدين من قمة "ترامب وكيم"؟

ربما يكون رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس، من أكبر المستفيدين على الصعيد المالي، من تبعات القمة التاريخية بين الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وزعيم كوريا الشمالية كيم يونج أون، التي يعتقد منها أن تنفتح كوريا الشمالية باقتصادها شيئاً فشيئاً على العالم الخارجي بعد عقود من الإنغلاق، بحسب تقرير لقناة "العربية".
 
ورصد التقرير بعض من نشاط ساويرس في كوريا الشمالية حيث وصفه التقرير بأكبر مستثمر أجنبي في كوريا الشمالية.
 
وأشار التقرير إلى أن شركته "أوراسكوم" استحوذت في 2008 على 75% من "كوريلينك" المشغل الوحيد للموبايل في البلاد.
 
وأضافت أن استثماراته فيها تبلغ 250 مليون دولار وفق تصريح له العام الماضي.
 
وأوضح التقرير، أن لديه مشكلة في عدم القدرة على تحويل الأرباح إلى الخارج.
 
ولفت التقرير أرباح "أوراسكوم" العالقة في "بيونج يانج" تقدر بـ 540 مليون دولار، لكن قيمتها بسعر السوق السوداء لا تتجاوز 80 مليون دولار.
 
وبحسب التقرير، فإن السلطات رفضت منحه الدولارات لتحويل الأموال بالسعر الرسمي.
 
التعليقات