تطور مفاجئ في قضية ريهام سعيد يهدد بعودتها للسجن

تقدمت النيابة العامة، بطعن أمام محكمة النقض على الحكم الصادر من محكمة جنايات القاهرة فى مارس الماضي، فيما تضمنه من تبرئة الإعلامية ريهام سعيد، و3 متهمين آخرين من فريق إعداد برنامجها التلفزيونى فى قضية اتهامهم وآخرين بارتكاب جريمة التحريض على اختطاف الأطفال والاتجار فى البشر.
 
كانت محكمة جنايات القاهرة أصدرت حكمًا ببراءة الإعلامية ريهام سعيد و 3 من فريق إعداد برنامجها التلفزيونى مما هو منسوب إليهم من اتهامات، ومعاقبة المتهمة غرام عبدالفتاح "عضوة بفريق الإعداد" بالحبس لمدة عام واحد مع إيقاف تنفيذ العقوبة لمدة 3 سنوات.
 
كما قضت المحكمة بمعاقبة متهمين اثنين آخرين بالسجن المشدد لمدة 15 عامًا، وتغريم كل منهما مبلغ 200 ألف جنيه، ومعاقبة متهم آخر بالسجن المشدد لمدة 5 سنوات.
 
وكان النائب العام المستشار نبيل صادق أحال المتهمين إلى المحاكمة الجنائية، فى ختام التحقيقات التى أجرتها نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية بإشراف المستشار إبراهيم صالح المحامى العام الأول للنيابة.
 
وأسندت النيابة إلى المتهمين اتهامات بارتكاب جرائم التحريض والاشتراك فى التحريض على اختطاف طفلين، وإذاعة أخبار كاذبة من شأنها تكدير الأمن والسلم العام، والاتجار فى البشر.
 
وكشفت تحقيقات النيابة العامة، وتحريات أجهزة الأمن، أن الإعلامية ريهام سعيد وفريق إعداد برنامجها ارتكبوا واقعة اختطاف أطفال بهدف تصوير حلقة تلفزيونية، وأن وقائع الاختطاف موضوع الاتهام جرت بتحريض من الإعلامية المتهمة وفريق إعدادها.
 
كما تضمنت التحقيقات اعترافات أدلى بها أحد المتهمين، تفيد ارتكاب الإعلامية المتهمة وبقية المتهمين فى القضية، للجرائم المنسوبة إليهم، بقيامهم بتحريضه على ارتكاب وقائع اختطاف الأطفال والاتجار فى البشر.
التعليقات