أول تعليق من السيسي على هشام عشماوي: "عايزينه علشان نحاسبه"

قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن الفرق بين الإرهابي هشام عشماوي، والشهيد أحمد المنسي، على الرغم من أنهما بدآ حياتهما ضباطين في الجيش، إلا أن أحدهما تشوش أو ربما خان، والثاني استمر على العهد والفهم: "فرق واحد بس هو إن واحد منهم اتلخبط وممكن يكون خان، والتاني استمر على العهد".

جاء هذا خلال كلمته بالندوة التثقيفية التاسعة والعشرين للقوات المسلحة تحت عنوان: "أكتوبر تواصل الأجيال"، المنعقدة اليوم الخميس، وعدد من الوزراء وقيادات القوات المسلحة، بمركز المنارة للمؤتمرات.

وأكد الرئيس أن هذا الفرق جعلنا نصفق لأحمد المنسي، ونطلب هشام عشماوي لمحاسبته: "ده قدم حياته وبنسقفله ونبصله ونملى عنينا منه، والتاني عايزينه علشان نحاسبه".

ووجه الرئيس دعوته لكل الدولة: "احشدوا الفهم والوعي، هي دي القضية، الفرق بين الإيمان وعدم الإيمان، إن الإيمان بيتأسس على الفهم الحقيقي لكن المشوشين مش بيآمنوا".

 

التعليقات