الحالة الصحية الكاملة للفنان تامر حسنى.. متى يعود للغناء؟

تعرض الفنان تامر حسني، لوعكة صحّية شديدة، حيث مكث في إحدى مستشفيات مدينة السادس من أكتوبر، ليعالج من مشاكل في أحباله الصوتية، بسبب تدهور حالته الصحية أثناء تصويره إحدى حلقات برنامج "صاحبة السعادة"، مع احتمالية إجراء عملية جراحية فى الأحبال الصوتية، حيث منعه الأطباء من الكلام، معتمدا على الإشارة، ويظهر طوال الوقت متماسكاً بابتسامته المعهودة، إلا أن كثرة الأدوية تزيد رغبته فى النوم لفترات طويلة.

وكان قد تعرض النجم تامر حسنى، للإجهاد فى أحباله الصوتية منذ فترة قليلة، وتحديدا عقب حفله الغنائى فى الساحل الشمالى أثناء الاحتفال بألبومه الجديد "عيش بشوقك"، وعقب الحفل تعرض للإجهاد فى أحباله الصوتية ووقتها رفض الراحة التى طالب بها الأطباء.

 
البداية
جاءت إصابة تامر حسنى، عقب تسجيله حلقة جديدة مع الإعلامية إسعاد يونس وغنائه لفترة طويلة أثناء فترة التصوير، وهو ما تسبب في تعرضه للإجهاد الشديد فى أحباله الصوتية، وعقب الحلقة لم يتمكن من الحديث مع أحد، مما جعل فريق عمله يذهبون به إلى إحدى مستشفيات أكتوبر من أجل الاطمئنان عليه، وبالفعل أجرى عدة فحوصات طبية، وبعد ذلك تم عودته لمنزله من جديد ولكن مع شعوره بالتعب تم عودته للمستشفى مرة أخرى، مع احتمالية إجراء عملية جراحية فى الأحبال الصوتية، حيث منعه الأطباء من الكلام، معتمدا على الإشارة، ويظهر طوال الوقت متماسكاً بابتسامته المعهودة، إلا أن كثرة الأدوية تزيد رغبته فى النوم لفترات طويلة.

 

ظهور مشاكل فى الأحبال الصوتية
عاد تامر حسنى إلى منزله، بعدما قام الطبيب المعالج بإجباره على الراحة التامة عقب الإجهاد الشديد، الذى تعرض له فى الأحبال الصوتية، وأن كان يعانى من الأساس من متاعب فى صوته وأحباله الصوتية بسبب الإرهاق الشديد، وهو ما حدث مؤخراً بعد إحيائه العديد من الحفلات الغنائية بمناسبة طرح ألبومه الجديد "عيش بشوقك"، وعاد الإجهاد إليه مرة أخرى بسبب حلقة "صاحبة السعادة"، بسبب عدد ساعات التصوير.

 

تامر حسنى تحت الملاحظة الطبية
عاد النجم تامر حسنى، إلى المستشفى، وذلك بعد قرار من طبيبه المعالج أن يمكث تحت الملاحظة الطبية فى أحد مستشفيات مدينة 6 أكتوبر، لمدة 24 ساعة، وذلك بعدما أثبتت الإشاعات والفحوصات، التى أجراها تعرضه لإصابة شديدة فى أحباله الصوتية.

 

شقيق تامر حسنى ينفى إجراء العملية الجراحية
نفى حسام حسنى مدير أعمال وشقيق نجم الجيل، كل ما تردد عن إجراء تامر حسنى جراحة فى أحباله الصوتية، وأن عملية الجراحة لم يتم حسمها، لكن الفحوصات الطبية، التى تم إجراؤها أكدت التهاب الأحبال الصوتية بدرجة كبيرة، وسيتم اللجوء للعملية إذا لم تستجب الأحبال الصوتية للعلاج.

وكتب تامر حسني عبر صفحته الشخصية على موقع "فيس بوك" : "الحمد لله آخر قرار مفيش عمليات الحمد لله بس محتاج فترة علاج وجلسات صوتية وسكوت تام لمدة 3 أسابيع فات منهم 5 أيام وإن شاء الله أرجع أغنى ولكن بشكل تدريجى طبعا"

وتابع موجهًا حديثه لجمهوره: "ده بسبب كرم ربنا ودعواتكم اللى شايفها ليل نهار قدامى ألف شكر يا أغلى الناس".

 

مساندة نجوم الفن
حرص العديد من الفنانين فى مصر والوطن العربى، على مساندة المطرب تامر حسنى، بعد تعرضه لوعكة صحية، وتمنى عدد منهم له الشفاء العاجل والعودة لعائلته وجمهوره.

كانت أول رسالة مساندة من النجمة اللبنانية نانسى عجرم، والتى قالت فى تغريدة نشرتها : "تامر ألف ألف سلامة عليك وترجع لعائلتك وجمهورك بخير يا رب".

كما حرص المطرب الشاب محمد رشاد، على مساندة تامر حسنى قائلاً: "ألف سلامة لك يا عالمى وربنا يشفيك ويعافيك وترجع لنا بسرعة وبإذن الله وعكة بسيطه وتعدى وربنا يديك الصحة حبيبى".

ونشر المخرج الشاب، حسام الحسينى على صورة جمعته بتامر حسنى على مسرح  إحدى الحفلات معلقا "ألف سلامة عليك حبيبى أنقى وأجدع أخ ربنا يقومك بالسلامة وترجع لأهل بيتك ومحبيك وجمهورك أحسن وأقوى من الأول، سلامتك حبيبى".

التعليقات