علماء يكشفون سر الابتسامة الغامضة لـ"الموناليزا".. بعد أكثر من 500 سنة

كتب: 

ظلت لوحة الموناليزا للفنان الإيطالي ليوناردو دافنشي تثير دهشة العالم بجمالها الفريد، منذ قرون عديدة، ويعود ذلك جزئياً إلى نظرتها الغامضة حول ابتسامتها.

زعم الدكتور مانديب ميهرا، المدير الطبي لمركز القلب والأوعية الدموية في مستشفى بريجهام والنساء في بوسطن، أنه نجح في تحطيم المفتاح وراء ابتسامة الموناليزا الغامضة في لوحة ليوناردو دافنشي، وفقًا لما ذكره موقع "ذا صن" البريطاني.

قائلاً: "يمكن حل لغز الموناليزا من خلال تشخيص طبي بسيط لمرض يرتبط بقصور الغدة الدرقية، حيث إن جاذبية الآثار الجانبية الناتجة عن المرض هي التي تمنح هذه اللوحة الواقعية والسحر الغامض".

أوضح "مانديب" أعراض المرض التي قد تعاني منه سيدة الموناليزا، قائلاً: "يُعرف هذا المرض باسم قصور الغدة الدرقية ويمكن أن يتسبب بتورم اليدين والرقبة ونعومة الشعر، وكل ذلك ظاهر في الصورة".

ووفقاً لبحوث جديدة، تسببت هذه الحالة في ظهور تعبير الوجه الغامض للموناليزا، وأشارت فحوصات سابقة من القرن السادس عشر إلى أنها كانت تعاني من ارتفاع نسبة الكوليسترول وأمراض القلب، لكن البروفيسور مانديب وزميلته الدكتورة هيلاري كامبل من جامعة كاليفورنيا في سانتا باربارا، قالا إن هذا غير ممكن نظراً لحقيقة أنها عاشت 63 عاماً.

وكشف التحليل الجديد المنشور في "مايو كلينيك بروسيدينجز" أن السيدة الإيطالية ليزا جيرارديني التي يُعتقد على نطاق واسع أنها المعنية باللوحة، تعرض علامات على قصور الغدة الدرقية، ويعتقد "ميهرا" أن الغدة الدرقية غير النشطة تفسر الملامح غير المتوازنة للصورة وكذلك الجبين العالي والأيدي المنتفخة، وصفار البشرة، والرقبة المتضخمة.

 

التعليقات
علماء يكشفون سر الابتسامة الغامضة لـ"الموناليزا".. بعد أكثر من 500 سنة | الحكاية
The website encountered an unexpected error. Please try again later.