القبض على سفاح النساء بعد 25عام.."قتل صديقات النجوم"

أدانت المحكمة سفاح هوليوود مايكل جارجيو (43 عاما) أمس الخميس بقتل امرأتين ومحاولة قتل امرأة أخرى في منطقة لوس أنجلوس بين عامي 2001 و 2008، منهم حبيبة ممثل هوليوود الشهير «آشتون كوتشر»، وأخرى أم لـ4 أطفال.

وقد واجه كوتشر السفاح داخل المحكمة عندما استدعته للشهادة بشأن حبيبته آشلي إليرين البالغة من العمر 22 عامًا، في الوقت الذي أُدين أيضًا بقتل ماريا برونو 32 عامًا وأم لـ4 أطفال في عام 2005، وفقًا للدايلي ميل.

ووجهت إليه تهمة بمحاولة قتل ميشيل ميرفي 34 عامًا في 2008 خلال هجوم تبعته سلسلة من الأحداث التي أدت إلى اعتقاله، حيث تداولت هيئة المحلفين لمدة 3 أيام قبل إصدار الحكم، علاوة على شهادة من حوالي 100 خبير وشاهد، بمن فيهم نجم هوليوود آشتون كوتشر.

من المتوقع أن يواجه جارجيولو حاليًا عقوبة الإعدام إذا تبين أنه كان "عاقلًا" وقت ارتكاب جرائمه، وينتظر حاليًا المحاكمة في إلينوي بسبب مقتل تريشيا باكاتشيو عام 1993 عندما كان في السابعة عشرة، بينما قام بطعن إليرين حبيبة الممثل الشهير بوحشية لدرجة أن رأسها قد قطع بالكامل تقريبًا.

كما تم اتهامه بقتل ماريا برونو البالغة من العمر 32 عامًا في منزلها في إل مونتي ومحاولة قتل ميشيل ميرفي في شقتها في سانتا مونيكا عام 2008، وفي محازلته لقتلها قاومته مورفي فجرح نفسه وظل ينزف، مما أدى إلى سلسلة من الأحداث التي أدت إلى اعتقاله وتوجيه التهم إليه.

السفاح مايكل جارجيولو كان يعمل كـ فني إصلاح تكييفات وحارس ملهى ليلي في وقت ارتكاب جرائمه ومحاولة اصطياد فرائسه.
 

التعليقات