فى عيد ميلاد البريد 154..أعرف أصل الحكاية

عند الفراعنة
بدءالبريد فى مصر من عند الفراعنة واول وثيقة بريد أكتشفوها بترجع لعصر الاسرة الثانية عشر حوالى 2000 ق.م وكانت وصية كاتب لابنه بيقولوا فيها عن أهمية صناعة الكتابة والمستقبل العظيم اللى مستنيه لما يشتغل فى الحكومة بعد تعلم الكتابة وكمان حكاله عن شغلانة ساعى البريد ومدى صعوبتها فقال فيها " أما ساعى البريد فإنه يحمل أثقالا فادحة ويكتب وصيته قبل أن ينطلق فى مهمته توقعا لما قد يصيبه من الوحوش والآسيويين"


في عهد البطالمة والرومان :
انقسم البريد قسمين بريد سريع ودا كان لرسائل الملك مع وزرائه وموظفين الدولة وكانوا بيستخدموا لنقله الخيول السريعة والقسم التانى البريد البطئ ودا كان لنقل الرسائل بين الموظفين داخل البلاد .


في العصر العربي :
أهتم العرب جدا بالبريد وكانوا بيستخدموه فى نقل اخبار الدولة والولاه للخليفة ومشيوا على نفس نظام الرومان والبطالمة . وبيرجع الفضل لتنظيم البريد فى الاسلام لمعاوية بن ابى سفيان ولكنه ازدهر فعلا فى ولاية عبد العزيز بن مروان اللى خلاه بجانب استخدامه فى النواحى السياسية بيستخدم فى النواحى العلمية كمان .
في عهد محمد علي باشا :
ومع مجى محمد على لاحظ ان البريد فى مصر مش موجود بالمعنى الصحيح ووضعله أسس حديثة تساعد المؤسسات انها تتصل ببعضها ومن هنا أنشاء البريد الحكومى وربطه بالجهاز الادارى المركزى للدولة اللى كان موجود بالقلعة فى القاهرة وجميع الجهات فى الصعيد والوجه البحرى ودى كانت نواة نظام البريد الحكومى فى مصر .ومن بعدها أنشاء خطوط بريدية تربط بين القاهرة وبلاد الشام لمتابعة أخبار العمليات الحربية اللى قامت بيها مصر .


ظهور مؤسسة البريد الحديثة :
ومرت سنين لحد مظهر الإيطالى "كارلو ميراتى" وإنشاء البوستة الاوربية وكانت إدارة بريد خاصة وكان مهمتها تصدير وإستلام الرسائل مع الدول الاجنبية وكمان مبين القاهرة والاسكندرية .
وكان دا فى وقت الخديوى إسماعيل اللى حس باهمية البوستة الاوربية واشتراها من "كارلو ميراتى" فى أكتوبر 1864 وعرض عليه الخديوى أنه يكون مدير عام البريد وقتها .
وفى 2 يناير 1865 اتنقلت ملكية البوستة الاوربية للحكومة المصرية وأصبح اليوم دا عيد للبريد المصرى .
وكانت البوستة وقتها تبعا لوزارة الإشغال وبعدها اتنقلت لوزرات تانية لحد ما فى ديسمبر 1865 اصبحت تابعة لديوان عام المالية .
وفى1919 صدر القانون رقم 7 بإنشاء وزارة المواصلات اللى شملت السكة الحديد و التلغرافات والتلفونات ومصلحة البريد ومصلحة الموانى والطرق والنقل الجوى . وفى 1931 تم نقل مقر إدارة البريد من اللإسكندرية الى القاهرة واستقرت بمبناها الحالى التراثى بميدان العتبة .


فى 1966 صدر قرار رئيس الجمهورية بإنشاء الهيئة العامة للبريد لكي تحل محل هيئة البريد؛ وصدر القانون رقم 16 لسنة 1970 بتنظيم البريد المصري، كما صدر القانون رقم 19 لسنة 1982 بإنشاء الهيئة القومية للبريد لتحل محل الهيئة العامة للبريد وتكون تابعة لوزارة المواصلات وفى 1999 أنشئت وزارة الاتصالات وتكنولجيا المعلومات واصبحت المسئولة عن الاشراف على الهيئة القومية للبريد .

وتعتبر مصر من بين 22 دولة ساهمت فى تأسيس الاتحاد البريدى العالمى بعد مؤتمر  1874 واختيرت عضواً فى هذا الاتحاد، كما أسهمت بدور فاعل أيضاً فى تأسيس كل من الاتحاد البريدى العربى والاتحاد البريدى الافريقى .

 

التعليقات