حسام حبيب ليس أول من دافع عن "نصه الحلو".. أحدهم وصف متابعي خطيبته بـ"الجربوع"

أثار الفنان حسام حبيب جدلًا واسعًا حوله عقب محاولاته الدفاع عن زوجته الفنانة شيرين عبد الوهاب بعد أزمتها الأخيرة، ونشر الفنان وثيقة مُرسلة إلى رئيس الوزراء السابق، أحمد نظيف، من قٍبل السلطان بن عبد العزيز بشأن واقعة قديمة تخص أمين بسيوني والد تامر أمين، ورئيس الإذاعة المصرية الأسبق، مُتهمًا إياه بالعبث ببعض الممتلكات، خلال تواجده بالأراضي الحجازية، فضلًا عن اختفاء بعض الساعات والأحجار الكريمة خلال تواجده، ولم يصدر قرار ضده سوى استرداد الممتلكات فقط حينها.

وعلق "حبيب" على البرقية التي نشرها عبر حسابه الشخصي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام" قائلًا: "فاقد الشيء لا يعطيه أمثالكم أسوأ صوره لمصر.. والبقية تأتي إن شاء الله".

وكان تامر أمين طالب نقابة المهن الموسيقية، بوقف شيرين عبدالوهاب "لايف"، قائلًا إنها شخص غير مسؤول عن حمل "المايك" ومخاطبة الناس.

وقال "أمين"، خلال تقديمه برنامج "آخر النهار" المذاع عبر فضائية "النهار": "بحب صوتها وحنجرتها الذهبية، بس الحب حاجة والصح حاجة، وإني أسكت على الإساءة لبلدي حاجة تانية".

وأكد أن شيرين عبد الوهاب قالت "أنا خسارة في مصر"، وعندما كُسرت منضدة قالت: "أهلًا بكم في مصر".

لم يكن "حبيب" هو الأول الذي حاول الدفاع عن زوجته، فقد سبقه العديد الذين حاولوا الدفاع عن "نصهم الحلو" عقب تعرضهم للانتقاد، أو بسبب الغيرة، على النحو التالي:

أحمد فهمي وهنا الزاهد:

ما زال الفنان أحمد فهمي يثير الجدل حوله بسبب الرد على متابعي وجمهور خطيبته، الفنانة هنا الزاهد عبر التعليقات على صفحتها الشخصية بموقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام".

ومؤخرًا نشرت "هنا" صورا من احتفال خطيبها الفنان أحمد فهمي بها في عيد ميلادها، بصحبة نجوم الفن، وكتبت تعليقا على الصور: "شكرا لكم جميعا".

ليرد أحد متابعيها عليها: "مش كان المفروض أنا اللي على يمينك ده؟" في إشارة لأنه كان يجب أن يأخذ مكان أحمد فهمي، ليرد عليه الأخير: "كان المفروض إنت تبقى على حجري".

ولم تكن المرة الأولى التي يرد فيها "فهمي" على متابعي "هنا"، فكان آخرها، عندما نشرت "هنا" صورة لهما على السجادة الحمراء خلال حضورهما فعاليات حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي الدولي بشهر نوفمبر الماضي، وكتب لها أحد متابعيها ينتقد الفستان، فرد عليه أحمد فهمي قائلا: "إنت متعرفش تمشي جنبه مش تشتريه"، وقال حساب حمل اسم يزيد شديد، في تعليقه: "والله ميتسهلكيش"، ليرد عليه "فهمي": "وتستاهلك إنت يا جربوع؟".

الأمر الذي أثار جدلا كبيرا على "السوشيال ميديا"، فقالت إحدى متابعات خطيبته: "أنا بجد مستغرباكي يا بنتي والله انتي بنت ناس معرفش قابلة إزاي بحد أسلوبه كدة"، وقال أحد المتابعين في تعليق آخر: "ده أسلوب دفاع ده ربنا يرحمنا برحمته".

وقالت أخرى: "أنا مش معترضة على إنه يدافع عنها بس في أسلوب كويس ممكن يتكلم بيه مش يقول إنت متعرفش تعدي من جنبه مش تشتريه إنتم بجد مقتنعين بالأسلوب ده إنه حب"، وقال آخر: "عيب عليك".

 

رانيا يوسف:

تعرضت الفنانة رانيا يوسف لأزمة كبيرة خلال الفترة الأخيرة، بسبب إطلالتها بحفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي بدورته الأربعين، حيث ظهرت بفستان أسود يشبه "المايوه"، والذي عرضها لحملة انتقادات واسعة وصلت لمثولها أمام النيابة.

ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، حيث فاجأت الجميع بإطلالتها خلال حضورها فعاليات حفل توزيع جوائز مجلة "دير جيست"، مؤخرًا، إذ ارتدت فستانًا جريئًا باللون الذهبي على السجادة الحمراء بالحفل، الأمر الذي أثار الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة بعد مرور أسابيع قليلة على إطلالتها السابقة.

ودافع زوجا الفنانة السابقين على إطلالتها على النحو التالي: 

طارق العزب: لم يترك رجل الأعمال، طارق عزب، وطليق الفنانة الأخير، أزمة إطلالتها الجريئة بحفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي، خاصة عقب تنازل بعض المحامين عن القضايا التي أقاموها ضدها، بتهمة الفسق.

وكتب طارق عزب عبر حسابه على "الإنستجرام": "ألف مبروك يا رانيا ربنا يكرمك ويوفقك".

محمد مختار: دافع المنتج محمد مختار، طليق الفنانة الأول، ووالد بناتها، على إطلالتها بحفل توزيع جوائز "الدير جيست" السنوي، قائلًا: "معنديش تعليق على الإطلالة دي لأن رانيا عندها حسابتها"، مضيفًا: "أنا أشدت بذكائها بعدما اعتذرت عن فستان ختام مهرجان القاهرة".

وأضاف مختار، خلال حديثه لبرنامج MBC Trending‏: "أرحم من ممثلة بتبوس وتحضن جوزها قدام الكاميرات، أو ممثل جايب مراته يبوسها".

التعليقات