"سيده " تطلب "الخلع": "بيساومني على حقي الشرعي.. وبيدفعني فلوس الحشيش"

بعد 3 سنوات من الحياة الزوجية التي نتج عنها إنجاب طفلة وحيدة، لجأت «ميادة.م» 25 عامًا، لإقامة دعوى «خلع» حملت رقم 1988، ضد زوجها «حامد.ع» 31 عامًا، لاستحالة العشرة بينهما بسبب إدمانه للمخدرات وابتزازها ماديًا.

«زواج عن حب جمع الشابين»، هكذا أكدت «ميادة» قبل أن تروي، لـ«هن»: «اتجوزنا من حوالي 3 سنين بعد ارتباط عن حب كان أخو صاحبتي في الجامعة واتعرفنا واتخطبنا على طول، خلال فترة الخطوبة كان مشكلتي معاه العصبية بزيادة والغيرة الشديدة لكن كنت بحبه».

«لما اتجوزته مكنتش أعرف إنه بيشرب حشيش»، تضيف: «لكن بعد الجواز عرفت وكان مفهمني إن ده العادي بتاع الرجالة كلهم، وإنه عايزني أتعلم أسعده وأشرب معاه لكني رفضت وأصر يعلمني الشيشة والسجاير بحجة أشاركه اهتماماته.. في الأول كانت حاجة جديدة بالنسبة لي وفرحانة إنه بيخليني اتعلم أسعده، لكن شوية شوية الموضوع بقى واجب عليّ وأخرها بيطلب مني أدفع تمن الحشيش بتاعه».

محاولات للابتزاز المادي تعرضت لها الزوجة – حسب روايتها – توضح: «بعد ما خلفت الوضع اختلف بقيت أقوله بلاش تدخل الحاجات دي البيت عندنا طفلة وكدا بقى يتعصب جدا ويقولي ده طبعي وبيتي وأنا حر فيه.. من سنة بعد ولادتي على طول عمل مشاكل وساب الشغل وبقى قاعد في البيت وبالليل على القهوة.. طلبت منه كتير ينزل يشتغل حتى أوبر ولا كريم على العربية لكن رفض نهائي وطبعا مع المصاريف مرتبي لوحدي مش كفاية وأهلي وأهله بيساعدونا في فتح البيت».

مشاجرة على «شراء الحشيش» نشبت بين الزوجين: «بقى يطلب مني فلوس كتير جدا كل يوم يطلب بالـ50 والـ100 وأنا بحافظ على الفلوس عشان البيت، وصل الموضوع لإنه بيساومني على العلاقة الزوجية.. يا إما اديله فلوس يشتري حشيش يا بلاش.. وده كان سبب إني انهرت وسيبت البيت حسيت إني رخيصة قوي.. أدفع لجوزي عشان حقي الشرعي.. فلجأت لمحكمة الأسرة عشان أخلعه وأرفع دعوى نفقة لبنتي هو ملزم بيها».

 

التعليقات