5 جرائم قتل أسرية في الأسبوع الأول من رمضان

"مقتل أم وطفلها" و"عامل يذبح أمه" وآخر ينهي حياة زوجته بسبب خلافات على مصروفات المنزل، وسيدة وعشيقها يمزقان جسد الزوج.. جرائم قتل حدثت في الأسبوع الأول من شهر رمضان، في محافظات الجيزة والقليوبية والإسكندرية، أثارت استياء وحزن الشارع المصري، لبشاعتها وخستها.

أولى هذه الجرائم، بالإسكندرية، حيث تمكنت من كشف غموض واقعة مقتل أم وطفلها بعدة طعنات داخل مسكنهما، بمنطقة ميامي، دائرة قسم شرطة المنتزه أول.

وأسفرت تحريات فريق البحث المُشكل من قطاع الأمن العام بالاشتراك مع إدارة البحث الجنائي، أن الجثة لسيدة تدعى "فاطمة. م. ع"، 35 عاما، ربة منزل، وطفلها يدعى "علي. ال. أ"، 11 سنة، مسجى على الأرض بالشقة المشار إليها، يرتديان كامل ملابسهما، وأن وراء ارتكاب الواقعة شخص يدعى "على. ن"، 29 سنة، دون عمل، عراقي الجنسية.

وفي الجيزة، ذبح عامل أمه في نهار رمضان بمنطقة الكوم الأخضر في الهرم، بسبب خلافات عائلية بينهما، وكشفت التحريات والتحقيقات أن المتهم سدد للضحية عدة طعنات في الرقبة والصدر، حتى أودت بحياتها، وحاول الهرب إلا أن الأهالي تمكنوا من الإمساك به، وأحيل للنيابة التي باشرت التحقيق.

أما في القليوبية فذبح عامل زوجته بسبب خلافات على مصروفات المنزل في أول أيام الشهر الكريم، وشرع في قتل شقيقه، وتبين أن المتهم كان دائم التحرش بابنته، وبينه والضحية خلافات مستمرة، بسبب رفضه الإنفاق على المنزل، وألقي القبض على المتهم، وتمت إحالته للنيابة التي أصدرت قرارًا بحبسه لمدة 15 يوما على ذمة التحقيق.

أيضًا في القليوبية ظهرت جريمة قتل أخرى كانت المتهمة سيدة وليست ضحية، وكشفت التحريات والتحقيقات أن المتهمة استعانت بشابين لقتل سائق والتخلص من جثته بسبب "الثأر"، حيث قتل المتهم شقيقها منذ عدة سنوات مما دفعها للانتقام منه، وألقي القبض على المتهمين الثلاثة، وتمت إحالتهم للنيابة التي باشرت التحقيق.

وفي الطالبية، نفذت سيدة وعشيقها جريمة قتل، حيث مزقا جسد زوجها بسبب خوفها من الفضيحة، بعدما كشف المجني عليه علاقتهما "الآثمة، وألقي القبض على المتهمة وعشيقها، وتمت إحالتهما للنيابة التي باشرت التحقيق.

 

التعليقات