جريمة بشعة .. ربط زوجته في الكرسي وحرقها حتى الموت والسبب " غبي " !

تداول نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" صورًا وتفاصيل بشعة تدور حول قتل شاب زوجته حرقًا بسبب عدم قدرتها على الإنجاب

وكشف النشطاء، أن القصة بدأت منذ ثلاث سنوات بزواج فتاه تدعى "أيه محمد عبدالتواب" من شخص يدعى "جمال السيد علي أحمد"، وأقاما بجوار أسرته في نفس العقار

وقال النشطاء، إنه عقب مرور فترة من الزواج تبين أن الزوجة عاقر، فبدأت الخلافات واعتاد الزوج معايرتها بعدم الإنجاب، ولم يكتف بذلك بل داوم على التعدي عليها بالضرب وتطور للتعذيب

وبحسب نشطاء موقع التواصل الاجتماعي، كبلها الزوج وألقى عليها مادة سريعة الإشتعال" سيبرتو" وولع فيها، وتركها موثقة اليدين والقدمين والنار مشتعلة بجسدها وصعد إلى شقة والدته

وعقب ذلك شاهد الجيران ألسنة النيران تتصاعد من شقة الزوجين، فبادروا بكسر الباب والدخول للشقة وإطفاء النيران واستدعاء سيارة الإسعاف التي نقلت المجني عليها للمستشفى، لكن جسدها كان احترق بالكامل وطالت الحروق الرئتين وتوفيت المجني عليها إثر ذلك

ومن جانبها تفحص الأجهزة الأمنية الواقعة للوقوف على مدى حقيقتها

التعليقات