اسرار غريبة وراء تسمية اليوم الأكثر مبيعا بالجمعة السوداء.. "العبيد سبب"!

«الجمعة السوداء» black friday اسم مثير يطلق على اليوم الذي تحقق فيه المتاجر أفضل مبيعات خلال العام بأكمله بسبب ما تقدمه من عروض وتخفيضات، بالتزامن مع هذا اليوم الذي يتم الاحتفال به سنويا في الجمعة الأخيرة من شهر نوفمبر.

تطلق صفة الأسود على الأيام التي وقع بها كوارث، وقد وصفت العديد من الأحداث بأن هذا اليوم أسود ولكنه يعد الأكثر أهمية في التاريخ الأمريكي منذ عام 1869.

وكان قد سبق هذا اليوم الكثير من المؤامرات، فحين استغل الممولان جاي جولد وجيمس فيسك علاقاتهما مع الإدارة لمحاصرة في سوق الذهب بالتزامن مع الجمعة السوداء، علم الرئيس جرانت بهذا التلاعب، وأمر وزارة الخزانة بالإفراج عن كمية كبيرة من الذهب، مما أوقف الركود وتسبب في انخفاض الأسعار بنسبة 18% وصنعت ثروات وفقدت في يوم واحد.

وأقرب تخمين لاستخدام كلمة «الجمعة السوداء» black friday فبسبب إشارتها إلى اليوم التالي لعيد الشكر، وحدث ذلك في إدارة المصانع والصيانة، في نوفمبر 1951 ، ومرة ​​أخرى في عام 1952 حين استدعى كل العمال المرض في اليوم التالي لعيد الشكر خلال عامين متتاليين من أجل الحصول على عطلة نهاية الأسبوع أربعة أيام متتالية.

هذه العطلة الطويلة أدت إلى ازدحام الشوارع خلال التنزه، مما اضطر الشرطة لوصف هذا اليوم بالجمعة السوداء والسبت الأسود، بسبب الازدحام المروري المصاحب لبداية موسم التسوق في عيد الميلاد.

هناك عدة محاولات لتغيير تسمية هذا اليوم، ففي عام 1961 طالب تجار فيلادلفيا بمساعدة خبير في العلاقات العامة بإعادة تسمية هذا اليوم باسم «الجمعة العظيمة» أو «السبت الكبير» ولكن لم يتم تنفيذ هذا الطلب؛ لأن الاسم أصبح متداولا.

انتشر مصطلح الجمعة السوداء ببطء، حيث ظهر أولا في صحيفة نيويورك تايمز في 29 نوفمبر 1975، وتمت الإشارة إليه أنه أكثر أيام التسوق ازدحامًا في العام وتتعطل فيه حركة المرور، وعلى الرغم من انتشاره إلا أن التجار حينها رفضوا تعميمه ووصف يوم بالأسود، فقد ذكرت صحيفة فيلادلفيا انكويرير في عام 1985 أن تجار التجزئة في سينسيناتي ولوس أنجلوس ما زالوا غير مدركين لهذا المصطلح.

انتشر هذا الاسم في أوائل الثمانينيات، حين اقترح التجار الذين يعترضون على استخدام مصطلح مثير للسخرية للإشارة إلى أحد أهم أيام التسوق في السنة، العثور على اسما بديلا، ولكن لم يتوصلوا إلى اسم بديل، وبدأ التجار يتقبلون هذا الاسم خاصة أنهم لا يحققون أرباحا منذ يناير حتى نوفمبر، ليبدأ تحقيق الأرباح في موسم العطلات بنوفمبر سنويا.

زعمت شائعة أن تسميته بالجمعة السوداء ظهر موثقا في عام 2013 عبر الإنترنت بأن تسمية اليوم نشأت في الجنوب الأمريكي قبل الحرب الأهلية، بسبب ممارسة بيع العبيد في اليوم التالي لعيد الشكر، ونشر تحقيق كامل عن هذا الأمر في عام 2015 بموقع Snopes.com.

التعليقات