لأول مرة.. السعودية تسمح بـ«الشيشة» فى المقاهى داخل المدن

أعلنت المملكة العربية السعودية، لأول مرة بدء إصدار تراخيص تقديم الشيشة وجميع أنواع التبغ، فى المقاهى داخل المدن وخارجها، باستثناء المنطقتين المركزيتين فى مكة المكرمة والمدينة المنورة.

وأصدرت وزارة الشؤون البلدية والقروية فى المملكة، أمس، لائحة اشتراطات تقديم «الشيشة» وتضم تعريفات منتجات التبغ والأماكن المتاح تقديم المنتجات فيها، إضافة إلى التجهيزات البلدية والمرافق، وكذلك اشتراطات الصحة العامة والأمن والسلامة.

وهذه هى المرة الأولى، التى تصدر فيها الوزارة لائحة تسمح فى مضمونها بتقديم «الشيشة» داخل مواقع محددة فى المدن، بعد أن كانت تشترط فى السابق تقديمها خارج النطاق العمرانى فى معظم مدن المملكة، مع استثناء بعضها.

وحدَّدت اللائحة المواقع التى تسمح بالترخيص فيها بتدخين التبغ خاصة داخل المدن ومنها المطاعم، والأنشطة التجارية فى مناطق مصنفة وفق أمانات المدن المعنية مثل تلك المحصورة والواقعة بشوارع تجارية، والمجمعات التجارية ومرافق الإيواء السياحى، وذلك وفقاً لاشتراطات تشمل تعزيز الصحة العامة وعناصر السلامة والأمن وعدم البيع لمن دون الـ18 سنة، وفصل المدخنين عن غيرهم وعن الأطفال وابتعاد أماكن التدخين عن مواقع إعداد الطعام.

وتوقعت تقارير سعودية، وفقاً لما ناقشه مجلس الشورى السعودى، فى مايو الماضى، فرض ضريبة عالية على التراخيص لصالح وزارة الصحة وعيادات مكافحة التدخين. وجاء الترخيص بتقديم الشيشة بعد أشهر من اعتماد تطبيق اللائحة الخاصة بمكافحة التدخين، والتى تقضى بمنع التدخين فى الأماكن والساحات المحيطة بالمساجد، والجهات الحكومية والمؤسسات العامة والخاصة، وكذلك الأماكن المخصصة للعمل فى الشّركات والمؤسسات والهيئات والمصانع والبنوك.

التعليقات