قمة سد النهضة في موسكو قريبا " الرئيس يلتقي رئيس وزراء اثيوبيا"

تطرق الرئيس عبد الفتاح السيسي للحديث عن أزمة سد النهضة مع إثيوبيا، مؤكدا وجود لقاء مع الجانب الإثيوبي في موسكو لاستكمال المفاوضات

وقال الرئيس خلال الندوة التثقيفية الـ31 للقوات المسلحة: "سألتقى رئيس وزراء أثيوبيا، فى موسكو، ونتحدث فى هذا الموضوع وإن شاء الله الأمور تمشى بطريقة تحل هذه المسألة"

وأوضح أن أحداث 2011 لها تأثيرا سلبيا على تفاقم مشكلة سد النهضة، ولولا هذه الأحداث كان سيكون لدينا فرصة للتوافق حول بناء السد، حتى نحقق كل الاشتراطات التى تحقق المصلحة للدول الثلاثة مصر والسودان واثيوبيا، موضحا: "لما البلد كشفت ضهرها حصلت المشكلة، ولو مخدوتش بالكم هيتعمل فيكم أكثر من كده"

وأضاف الرئيس: "الدولة المصرية تحركت وفى شهر مارس 2015 كان فيه لقاء بين قيادات الدول الثلاث وتم الاتفاق على إعلان المبادئ، وكان من ضمن الاتفاق أسلوب ملئ الخزان وتشغيله، لأن هذا الخزان حتى يولد الكهرباء لابد من وجود نسبة معينة من المياه خلفه"

وأكد السيسي، أن الدولة المصرية وضعت خطة متكاملة من عام 2014 ومستمرة حتى الآن، موضحا أنه تم صرف 200 مليار جنيه من أجل إعادة تدوير المياه من خلال محطات معالجة ثلاثية مطورة، حتى نتكمن من استخدام المياه أكثر من مرة، إضافة إلى إنشاء محطات التحلية فى الكثير من المناطق مثل العلمين والجلالة والسخنة والغردقة ومطروح من خلال استغلال المدن الشاطئية حتى يتم تحلية مياه البحر

وأشار إلى أن العام المقبل سيشهد زيادة هذا الرقم بـ 70 أو 80 مليار جنيه، لافتا إلى أن هذا الرقم سيصل خلال عام 2037 إلى 900 مليار جنيه وهذه الأموال لا تتوقف عن مجابهة سد النهضة فقط

 

التعليقات