مفاجأة بعد أعلان الفيلم المشارك باسم مصر فى الأوسكار.."مصير الفيل الازرق"

بعد أن اختارت اللجنة المخصصة لاختيار فيلم مصرى للمشاركة فى مسابقة الأوسكار  قائمة قصيرة ضمت أفلام: "ورد مسموم"، "ليل خارجي"، " الفيل الأزرق"، " الممر"، "الكنز"، " عيار ناري" بالإضافة إلى الفيلم الوثائقي الطويل "الحلم البعيد"
استقرت اللجنة على اختيار فيلم "ورد مسموم" للمخرج أحمد فوزي صالح لينافس على جائزة أوسكار أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية فى مفاجاة كبيرة بعد أستبعاد الافلام الاخرى منها الفيل الزرق الذى يحقق اعلى ايرادات فى تاريخ السينما المصرية حتى الان .

يذكر أن فيلم "ورد مسموم" حصل على جائزة الجمهور لأفضل فيلم أجنبي من مهرجان نيودليهي في الهند، كما حصد من قبل على 3 جوائز في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي بدورته الـ 40، الأولى جائزة صندوق الأمم المتحدة للشباب وهذه الجائزة من صندوق الأمم المتحدة للسكان ووزارة الشباب والرياضة، تمنح لفيلم يعزز قضايا تنمية الشباب، كجزء من التزامه بتشجيع صانعي الأفلام على معالجة القضايا الاجتماعية من خلال عملهم، والجائزة الثانية هي جائزة صلاح أبو سيف (جائزة لجنة التحكيم الخاصة)، وجائزة أحسن فيلم عربي، مقدمة من تيك تيوك بقيمة 15 ألف دولار

"ورد مسموم" تأليف وإخراج أحمد فوزي صالح، بطولة محمود حميدة، ميريهان مجدي، محمد بريقع، صفاء الطوخي، والفيلم تدور أحداثه حول تحية فتاة شابة، ليس لها في الحياة سوى شقيق واحد يدعى صقر، وهو الذي تعتمد عليه في كل شيء، ويمثل كل أحلامها، لكن ابتعاده عن شقيقته يتركها متخبطة ووحيدة وتائهة، دون أمل في تحقيق ما تصبو إليه

التعليقات