عاجل .. ريهام سعيد " هذا هو السبب الحقيقي لاعتزالي الاعلام "

البداية كانت من عند الإعلامية ريهام سعيد، التي قالت في إحدى حلقات لها من برنامج "صبايا" المذاع عبر شاشة "الحياة"، حيث قالت نصا: "الناس التخينة ميتة، عبء على أهلها وعلى الدولة، الناس التخينة بتشوه المنظر".

أصار هذا الأمر جدلا كبيرا حولها وأغضب السيدات والرجال واعتبروه إهانة لهم، خاصة وأنه مرض لا دخل لهم فيه.

وطالب رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بضرورة وقف البرنامج، أو تقديمها لاعتذار رسمي، عما بدر منها، وما اعتبروه إهانة لهم.

وتقدم المجلس القومي للمرأة، بشكوى للجنة الشكاوى بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، ضد برنامج "صبايا".

وقال المجلس في بيان اليوم، إن الحلقة التي تحدثت فيها مقدمة البرنامج عن السمنة "أثارت استياء السيدات المصريات كما احتوت على عبارات وأوصاف لا تليق"، وتضمنت الشكوى المطالبة باتخاذ الإجراءات اللازمة من قبل المجلس الاعلى للإعلام في هذا الشأن.

أعلنت إدارة شبكة قنوات الحياة، أن مجلس الإدارة قد اتخذ قرارا بوقف برنامج صبايا و مقدمة البرنامج ريهام سعيد، و ذلك على خلفية ما أثير حول حلقة قد تم تقديمها مؤخرا.

ويستمر الإيقاف إلى حين انتهاء تحقيقات المجلس الاعلي للإعلام معها و يتم إعلان موقف البرنامج وفقا لما ينتهي له الأمر، كما تؤكد شبكة قنوات الحياة انها تحترم كافة مشاهديها و تتعهد بدوام تقديم المحتوى المميز و اللائق بجمهورها.

وتم تقديم بلاغ ضد ريهام سعيد بخصوص ممارسة نشاط إعلامي بالمخالفة لقواعد القيد في النقابة.

وقالت نقابة الإعلاميين برئاسة الدكتور طارق سعدة، إنه بالإشارة إلى ما ورد بتقرير المرصد الإعلامي للنقابة من تجاوزات مهنية وأخلاقية ببرنامج صبايا، وحيث إنه بالبحث في جداول القيد بالنقابة تبين أن ريهام سعيد غير مقيدة بجداول النقابة، كما أنها غير حاصلة على تصريحات مزاولة المهنة، وذلك بالمخالفة للقانون رقم 93 لسنة 2016، والذي حظر مزاولة النشاط الإعلامي دون القيد بالنقابة أو الحصول على تصريح منها.

التعليقات