عااجل .. جماهير مانشستر يونايتد يحرقون بيت رئيس النادي ويهددونه بالقتل !

حالة من الغضب انتابت جماهير مانشستر يونايتد، الذي يعاني بشكل كبير في كل البطولات، منذ بداية الموسم الجاري، ما جعلهم يقتحمون منزلإد وودوارد الرئيس التنفيذي للنادي، قبل ساعات من انطلاق لقاء القمة بين مانشستر سيتي ويونايتد، في نصف نهائي كأس الرابطة الإنجليزية.

وأبرزت صحيفة "إكسبرس" البريطانية، جانب من محاولات جماهير مانشستر يونايتد، اقتحام منزل رئيس النادي الإنجليزي وهم يرتدونأقنعة على وجوههم، وقاموا بإلقاء بعض المواد المشتعلة تجاهه، تعبيراً عن غضبهم الشديد من النتائج التي يقدمها فريقهم هذا الموسم، وعدم مبالاته الدخول في سباق الانتقالات وتدعيم صفوف الحمر.

وأشارت الصحيفة البريطانية، إلى ما يقرب من 30 مشجع توجهوا إلى منزلإد وودوارد، في محاولة للضغط عليه بالاستغناء عن منصبه، وعدم الاستمرار مع النادي الذي اخفق في إنقاذه من الأزمة التي يواجهها على مدار المواسم الماضية، ما جعلهم يوجهون تهديدات لرئيس الشياطين الحمر بتصعيد الأمر، في حال لم يبدي اهتماماً لمطالبهم.

ولم يكتفوا بمحاولة إحراق المنزل، بل قاموا بكتابة عبارات مسيئة على جدارن المنزل الذي يقطن به رئيس النادي الإنجليزي، تتضمن تهديدات بقتله، إضافة إلى استخدام بعض القنابل الدخانية من أجل التشويش على الكاميرات الموجودة خارج المنزل، وعدم التعرف على هوية مرتكبي هذه الواقعة.

ومن جانبه، أصدر نادي مانشستر يونايتد بياناً عبر حسابه الرسمي، يهدد من خلال مرتكبي تلك الواقعة بالحرمان مدى الحياة من دخول النادي، في حال تم التعرف على هويتهم، كما سيتعرض للمحاكمة باعتبارها جريمة جنائية.

 

التعليقات