دولة عربية تمنع الأفراح والجنازات

في حالة أقرب ما تكون إلى حالة حرب، أطلقت وزارة الصحة العراقية أقوى تحذيرًا لها اليوم الأحد، إلى العراقيين، دعتهم فيه إلى تطبيق إجراءات أشد لحماية ومنع انتشار فيروس كورونا المستجد، وفق ما ذكرت وسائل إعلام عراقية.

وقالت الوزارة في بيان "نوجه نداء الى الشعب العراقي بضرورة الالتزام بالتوصيات الصادرة بمنع التجمّع والتجمهر لأي سبب كان ومنها المناسبات الدينية والتجمعات والتظاهرات ومناسبات الأفراح والأحزان وغيرها حمايةً للجميع من خطر تفشي مرض فيروس كورونا المستجدّ خصوصًا بعد تسجيل عدد من الحالات في بغداد والمحافظات والعمل مستمر لمتابعة الملامسين والتأكد من خلوهم من العدوى".

وأضافت أنه "في الوقت الذي وقفت فيه ملاكات وزارة الصحة والبيئة المختلفة لأداء واجبها في تقديم كافة الخدمات العلاجية لجرحى المتظاهرين والقوات الأمنية منذ بدء التظاهرات في أواخر العام الماضي ولغاية الوقت الحالي وفي مختلف مناطق العراق؛ تدعو الوزارة ومن منطلق المصلحة الصحية العامة كافة أبناء الشعب العراقي إلى الامتناع عن التجمع في أي مكان حمايةً للمجتمع".

ودعت الوزارة "جميع المراجع الدينية والمؤسسات الصحية والعلمية العالمية والإقليمية والمحلية إلى تطبيق هذه الإجراءات حمايةً للجميع من حدوث حالة تفشي وبائي"، مطالبة "الجميع بأن يكونوا على قدر المسئولية التاريخية والوطنية وإجراء اللازم لحماية عوائلهم ومجتمعهم ووطنهم".

التعليقات