رجل دين يؤكد " كورونا لايصيب المسلمين الملتزمين بالشريعة "

قال رجل الدين العراقي قاسم الطائي إن فيروس "كورونا" لا يصيب المؤمنين المخلصين في إيمانهم، بل لعله لا يصيب المسلمين الملتزمين بأحكام الشريعة، والفيروس عقاب للبشر على ما كسبت أيديهم.
ودعا الطائي في بيان صحفي، الى الاستمرار بالشعائر الدينية من صلوات الجمعة والجماعة وزيارة المراقد المقدسة"، مبيناً أن "الوقاية وإن كانت مطلوبة في ظل انتشار هذا الفيروس المميت، وهي إتباع لسنة الله في كونه من الأسباب والمسببات، إلا أن الغفلة عن الجانب الغيبي والالتجاء ألى الله والتضرع إليه والاستغفار في الأماكن المقدسة له الأولوية على توخي الحذر من هذه التجمعات".

وأضاف "مع دوران الأمر بين الالتجاء للأسباب والالتجاء إلى مسبب الأسباب، فالالتجاء إليه هو الأولى والأجدر، ومن يقدم السبب الطبيعي عليه أن يراجع إيمانه بالله، فأنه متذبذب وغير مستقر في قلبه".

وأشار إلى أن "مواجهة الفيروس تأتي من خلال الاستمرار بقيام شعائر الدين وتوجيه رسالة للعالم المادي بأن الكون ومنه الأرض في قبضته وتحت رعايته، والتوجه إليه هو ما يقتضيه العقل إن لم يكن عندهم شرع".

التعليقات