وزير الاعلام يؤكد : حظر التجول " هايحصل هايحصل "

 قال وزير الإعلام المصري، أسامة هيكل، إن كل الخيارات مفتوحة أمام الحكومة للتعامل مع فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19)، في معرض تقييمه لحالة الوباء في البلاد، ومدى احتمالية تطبيق قرار حظر التجول.

وأضاف هيكل، في مداخلة مع الإعلامية لميس الحديدي في برنامج "القاهرة الآن" عبر فضائية "العربية الحدث"، مساء الإثنين، أن حظر التجول من بين الإجراءات الوارد اعتمادها حال استمرت زيادة الإصابات بالفيروس.


وأوضح هيكل أن فرض حظر التجول قد يكون "كلي أو جزئي" وفقا للظروف، مؤكدًا أنه "موجود في الحسابات... كل الإجراءات مفتوحة في المرحلة الثانية للمرض لمد أمدها"، وقصد بذلك المرحلة التي يتراوح فيها عدد الإصابات ما بين 100 إلى 1000 إصابة".

ومضى وزير الإعلام المصري، قائلا: "حظر التجوال اللي الناس بتطالب به كأنه حاجة سهلة، هيحصل هيحصل، لكن ننتظر لحظة تاريخية معينة لفرض حظر التجوال، لأنه إذا فرضنا حظر تجوال لـ 12 ساعة، سيكون هناك 12 ساعة أخرى ممكن للناس أن تختلط ببعضها على نحو قد يتسبب في إصابات جديدة".

وتحدث هيكل عن احتمالية فصل محافظات ومدن وقرى بعينها، أو قطع سكك حديدية للقطارات، ضمن جهود تحجيم نطاق انتشار فيروس كورونا في مصر.

في حين قال إن "زيادة الخوف (من المرض) لدى الناس مؤشر كويس، وفي المقابل فيه فئات أخرى لا تهتم بذلك... الناس لازم تخاف لأن الفيروس قريب مننا... نحارب شيئا لا يمكن لأحد رؤيته".

وحول مدى توفر التجهيزات الطبية في حالة انتشار الفيروس في البلاد، أشار وزير الإعلام المصري إلى أن "أجهزة التنفس موجودة في الإطار الطبيعي"، بينما رجح "في حالة انتشار المرض، قد نحتاج إلى تحويل مدارس أو أندية كمناطق عزل". 

وفي مساء الإثنين، أعلنت وزارة الصحة المصرية ارتفاع حصيلة ضحايا فيروس كورونا إلى 19 حالة، من بين إجمالي إصابات بلغ عددها 366

التعليقات