5 آلاف جنيه حدا أقصى للسحب من الـATM.. تعرف على حدود السحب والإيداع الجديدة

قرر البنك المركزي وضع حد يومي مؤقتا لعمليات الإيداع والسحب النقدي بفروع البنوك، وماكينات الصراف الآلي "ATM"، وذلك ضمن الإجراءات التي اتخذها البنك والقطاع المصرفي مؤخرا للحد من مخاطر فيروس كورونا المستجد، والوقاية من انتشاره.


ونرصد في السطور التالية أبرز الأسئلة بخصوص القرار الجديد والإجابة عنها، وذلك بحسب بيان أصدره البنك المركزي اليوم الأحد.

أصبح الحد الأقصى للسحب والإيداع اليومي من فروع البنوك بعد القرار 10 آلاف جنيه للأفراد، و50 ألف جنيه للشركات.

ونص قرار البنك المركزي على استثناء سحب الشركات ما يلزمها لصرف مستحقات عامليها.

وضع البنك المركزي حدا يوميا لعمليات الإيداع والسحب النقدي من ماكينات الصراف الآلي بواقع 5 آلاف جنيه.

القرار يأتي في إطار حرص أجهزة الدولة على صحة وسلامة المواطنين والحد من مخاطر فيروس كورونا المستجد، وما اتخذته من قرارات.
ويهدف القرار إلى ضمان الحماية وتجنب التزاحم والتجمعات خاصة في فترات صرف الرواتب والمعاشات، والتزاما بتعليمات الصحة والوقاية والمسافات الآمنة، وما أقرته منظمة الصحة العالمية، وفي ضوء رصد البنك المركزي ومتابعته اليومية لحركة التعاملات مع البنوك.

أكد البنك المركزي في بيانه أن القرار يأتي لفترة مؤقتة، وفي إطار إجراءات الحد من مخاطر فيروس كورونا المستجد، الذي يتطلب عدم حدوث تجمعات كبيرة لمنع انتشار العدوى.

تقوم البنوك بتعقيم وتطهير تلك الماكينات بشكل دوري، كما يقوم بعضها بتنظيم مسافات آمنة بين المتعاملين، كما تنشر وزارة الصحة بين الحين والآخر تعليمات على صفحتها على فيسبوك لاستخدام ماكينات الصراف الآلي مع الوقاية من فيروس كورونا.
ومن بين هذه التعليمات تعقيم اليدين بالكحول قبل وبعد استخدام الماكينة، واستخدام المناديل الورقية للضغط على الأزرار ثم التخلص منها فورا، وترك مسافة من متر إلى مترين بين من يصرف من الماكينة والآخرين أثناء الانتظار.
كما تتضمن هذه التعليمات تجنب الأماكن والماكينات المزدحمة قدر الإمكان، بالإضافة إلى استخدام خدمات البنوك الإلكترونية عوضًا عن ماكينات الصراف الآلي إن أمكن.

من بين هذه الخدمات الأخرى التي يمكن استخدامها الاعتماد على التحويلات البنكية، واستخدام وسائل الدفع الإلكترونية كالبطاقات المصرفية، سواء عبر الإنترنت أو بنقاط البيع، وأيضا استخدام محافظ الهاتف المحمول، والإنترنت بانكنج، والموبايل بانكنج.

أكد البنك المركزي أن كافة البنوك ألغت المصاريف المصاحبة للتحويلات واستخدام وسائل وأدوات الدفع الإلكترونية، وذلك للتيسير على المواطنين.
كما أعلن البنك من قبل إلغاء الرسوم والعمولات المطبقة على نقاط البيع والسحب من الصرافات الآلية والمحافظ الإلكترونية لمدة 6 أشهر.

التعليقات