عقوبات تاريخية بعد "خناقة المصارعة".. غرامة وشطب

اعتمد مجلس ادارة اللجنة الاولمبية برئاسة المهندس هشام حطب مذكرة لجنة القيم باللجنة الاولمبية حول واقعة وأحداث المصارعة بالمركز الأولمبي بالمعادي، وما ورد فيها من توصيات وعقوبات وهي:

تغريم اللاعبة سمر حمزة ٥٠ الف جنيه لما نسب إليها من اتهامات، وايقاف ممدوح فرج مدرب المصارعة النسائية لمدة عامين وتغريمه ٣٠ ألف جنيه، وإيقاف أحمد ممدوح فرج لمدة عام وتغريمه ٢٠ ألف جنيه .

كما تم شطب اللاعب إسلام ممدوح فرج من سجلات اتحاد المصارعة، وتوجيه اللوم لمجلس ادارة اتحاد المصارعة لما لقيته لجنة التحقيقات من تقصير واضح منه تجاه المعسكر وعناصره المختلفة.
وزاد مجلس ادارة اللجنة الاولمبية على مذكرة لجنة القيم، بتوجيه إنذار أخير لمجلس إدارة اتحاد المصارعة لتكرار وقائع الخروج عن النص والمواجهات.

وكانت اللجنة الاولمبية برئاسة المهندس هشام حطب تحركت بعد ساعات من الواقعة، وعقدت جلسة مع أطراف الواقعة في اليوم التالي بحضور ممثلي وزارة الشباب والرياضة وجميع أطراف الأحداث، وأحال الأمر إلى لجنة القيم برئاسة المهندس ياسر إدريس.

وذلك بعد ايقاف جميع المتورطين لحين انتهاء التحقيقات، وتولى قاضي التحقيقات المستشار أحمد حافظ التحقيق مع الجميع، لتنتهي لجنة القيم إلى توصياتها، ثم اعتماد مجلس الأولمبية لها بعد دعمها بإنذار اتحاد المصارعة.

كانت الأزمة قد حدثت الأسبوع الماضي في المركز الأولمبي في المعادي، حيث تحول معسكر منتخب المصارعة إلى لمشاجرة كبيرة بين جميع الأطراف استدعت تدخل الشرطة.

التعليقات