مفاجأة.. قرار عاجل من الأمن بشأن حضور الجماهير نهائي أبطال أفريقيا

أنهت الأجهزة الأمنية استعداداتها لتأمين اللقاء المرتقب بين قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك في النهائي الأفريقي، مع وضع خطط أمنية تضمن تأمين لاعبي الفريقين وطاقم التحكيم.

وقالت مصادر، إن أجهزة الأمن أبدت موافقة مبدئية على حضور عدد محدود من الجماهير، وأن الأعداد تتراوح من 2000 إلى 5000 مشجع.

وأضافت المصادر، أن مهمة أجهزة الأمن تأمين المبارة من الخارج بينما تكون مهمة شركة "الأفريقية للأمن والحراسة" التأمين من الداخل، حيث تستمر عملية التأمين حتى نهاية المباراة، ويحاول رجال الأمن الخروج بمشهد حضاري يليق بالرياضة المصرية من خلال المباراة التي ينتظرها العالم العربي والقارة السمراء.

وحول خطة الأمن لتأمين اللقاء المرتقب، تنتشر القوات بمحيط ستاد القاهرة، منذ الخامسة مساءً لتأمين توافد الحضور، حيث يتم تأمين دخول أتوبيسي الفريقين قبل انطلاق المباراة، فضلاً عن تأمين طاقم التحكيم الذي يدير المباراة، وتأمين مقر اقامته وتحركاته من الفندق للاستاد والعكس بشكل جيد.

وتحرص "الأفريقية للأمن والحراسة"، وهي الشركة الوطنية المصرية الرائدة في مجال تأمين الفعليات الرياضية، حيث سبق وآمنت بطولة الأمم الإفريقية، على تأمين الضيوف من مجلس إدارة الناديين، وتأمين المشجعين المتطوعين، بعدما كشف مسئولو اتحاد الكرة أن نهائى القرن الأفريقى الذى يجمع الزمالك والأهلى يوم الجمعة المقبل فى نهائى دورى أبطال أفريقيا باستاد القاهرة سيقام بحضور 2000 مشجع من شباب المتطوعين سيتم اختيارهم من قبل وزارة الشباب والرياضة، بالتنسيق مع وزارة الداخلية.

وأكد مسؤولو اتحاد الكرة، أنه لن يكون هناك تذاكر أو دعوات للجمهور لحضور المباراة، وسيتم الاكتفاء بـ2000 متطوع من الشباب لحضور المباراة حتى يخرج اللقاء بصورة مشرفة، خاصة أن اللقاء سيتابعه الملايين على مستوى العالم.

وقالت مصادر، أن "الأفريقية للأمن والحراسة" ستؤمن مراسم تسليم الكأس، وتسليم باقي الجوائز وسط إجراءات أمنية مشددة، مع الالتزام الحرفي بالإجراءات الاحترازية المعمول بها لمواجهة جائحة كورونا، والحفاظ على صحة الحضور وضمان عدم تعرضهم لأية مخاطر.

وتؤمن "الافريقية للأمن والحراسة" ستاد القاهرة بشكل متحضر، من خلال انتشار رجالها في كافة أرجاء الاستاد قبل المباراة بساعات كافية، مع التواجد بمحيط الأبواب التي يدخل منها الجماهير، وسط توقعات بنجاحها في التأمين لسابقة نجاحها في تأمين بطولة الأمم الافريقية التي أقيمت بالقاهرة ونفس البطولة لتحت سن 23 سنة، على أمل أن تتضافر جميع الجهود ليكون المشهد النهائي مشرفاً لمصر.

التعليقات