3 طرق للتخلص من دهون البطن وتقليل مخاطر الوفاة بفيروس كورونا

مع وجود إحصاءات مقلقة تشير إلى أن الرجال الذين يعانون من السمنة المفرطة هم أكثر عرضة للوفاة بسبب فيروس كورونا، يقدم لنا الدكتور مايكل موسلي خبير الصحة، نصائحه للتغلب على الانتفاخ.

 

الآن، أكثر من أي وقت مضى، نحتاج إلى تغيير عاداتنا الغذائية والصحية لتعزيز نظام المناعة المهم للغاية للوقاية من فيروس كورونا المستجد.
ونستعرض  3 طرق للتخلص من دهون البطن وتقليل مخاطر الوفاة بفيروس كورونا، وفقا لصحيفة "ميرور" البريطانية.

كشفت إحصائيات مخيفة أن الرجال أكثر عرضة للوفاة من فيروس كورونا مرتين أكثر من النساء، وأن السمنة تزيد من هذا الخطر.

ويهاجم كورونا الأعضاء الحيوية، وتحديداً الرئتين، وكلما زاد وزنك، انخفضت سعة رئتيك، لكن لماذا الرجال هم أسوأ حالًا؟

يوضح الدكتور مايكل موسلي أن الرجال لا يهتمون بصحتهم على خلاف السيدات اللاتي يسعين للرشاقة والجسم المتناسق، ولذلك هم أكثر عرضة للإصابة بأمراض مثل السكري وأمراض القلب.

ويخبرنا الدكتور موسلي، مبتكر خطة الصوم المتقطع The Fast 800، عن كيفية الحصول على الوزن المثالي.

أحد التحديات الرئيسية مع تقدمنا في العمر هو أن عملية الأيض لدينا تتباطأ، يزداد الرجال في المتوسط نحو 0.5 كجم لكل عام بين 40 و 60، وتعتبر نسبة الخصر إلى الطول مؤشرًا مفيدًا للصحة، ومن الناحية المثالية، يجب أن يكون محيط الخصر لديك على الأكثر نصف طولك، أمسك قطعة من الخيط طالما أنك طويل، قم بطيه من المنتصف لمعرفة ما إذا كان يناسب محيط خصرك، إذا لم يكن الأمر كذلك، فلا داعِ للقلق، لكن زيادة محيط الخصر يمكن أن تشير إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض التمثيل الغذائي والقلب والأوعية الدموية.

استهدف دهون البطن

حتى أنحف الرجال يعانون من دهون البطن، وهي واحدة من أخطر الأماكن لتخزين الدهون، وهناك 3 طرق للتخلص منها، وتجنب خطر الوفاة أو الإصابة بفيروس كورونا.

1- انخفاض السكر والكربوهيدرات البسيطة والمزيد من البروتين

لإحداث تأثير خطير على دهون البطن، يعد التخلص من ارتفاع السكر أمرًا أساسيًا، عندما يتجنب الناس تناول الكربوهيدرات، تنخفض شهيتهم ويفقدون الوزن.

ليست كل الكربوهيدرات متشابهة، هناك الجيدة والسيئة، لا تكمن الحيلة في منع تناولها تمامًا، بل في اختيار الأطعمة التي تتناولها بانتظام، من الأفضل تناول الخبز الأبيض والمكرونة البيضاء والبطاطس والسكريات ولكن بشكل معتدل للغاية.

ويمكنك تناول الكربوهيدرات التي تحتوي على الكثير من الألياف التي تغذي البكتيريا "الجيدة" التي تعيش في أمعائك.

تشمل الأمثلة الخضار والبقوليات والحبوب الكاملة، مثل الشعير والشوفان والحبوب الكاملة، وعليك تقليل تناول أي طعام أو شراب يحتوي على أكثر من 5٪ سكر إلى ما لا يزيد عن مرتين في الأسبوع، ويشمل ذلك الفواكه الحلوة مثل المانجو والأناناس والعصائر السكرية.

2- الصوم المتقطع

الاعتقاد بأن الصيام يبطئ عملية الأيض مجرد خرافة، عندما تأكل سعرات حرارية أقل مما تحرق، فإنك تخلق عجزًا في السعرات الحرارية، ويسمى أيضًا عجز الطاقة، يجب أن تخلق عجزًا في السعرات الحرارية لإنقاص الوزن.

إن تناول 800 سعرة حرارية في اليوم أو أقل لا يساعدك فقط على إنقاص الوزن لأنك تتناول سعرات حرارية أقل، ولكن جسمك يستجيب لضغط الصيام عن طريق إنتاج المزيد من هرمون النورادرينالين، المعروف بحرق الدهون.

يمكن أن يؤدي الصيام قصير الأمد إلى تغييرات في الجسم تجعل حرق الدهون أسهل، وتشمل انخفاض الأنسولين وزيادة هرمون النمو وزيادة الأدرينالين وزيادة صغيرة في التمثيل الغذائي.

ببساطة تأكد من أنك لا تستهلك أي سعرات حرارية لمدة 12 ساعة على الأقل كل 24 ساعة، يفضل بعض الناس تقصير فترة تناول الطعام إلى 10 أو 8 ساعات.

3- تمرين "العجلة" أو HIIT

التمرين من بين أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها لحياة طويلة وصحية، أوصي الطبيب بـ 10 دقائق فقط على دراجة ثابتة ثلاث مرات في الأسبوع، بالإضافة إلى تمارين تقوية سريعة، والتي لا تتطلب معدات خاصة.

في حال لم تكن قد جربت من قبل HIIT (تدريب متقطع عالي الكثافة)، فإنه يتضمن بضع دفعات قصيرة جدًا من التمارين التي يتم تنفيذها على التوالي.

إذا لم يكن لديك دراجة تمرين، فيمكنك تجربة ركوب الدراجة على الطريق، أو الصعود على الدرج، أو القيام بجولات قصيرة عند الخروج في الجري، ما عليك سوى رفع وتيرة المشي حتى تتنفس بصعوبة.

الشيء الرئيسي هو أن هذه التمارين القوية يجب أن تكون قصيرة (30 ثانية كحد أقصى عندما يتعلق الأمر بالدرج أو الجري)، شرط أن تكون صعبة بما يكفي لرفع معدل ضربات القلب.

التعليقات