بالصور.. اعتداء صارخ من موظفة بالمحافظة على شارع شهير بالمعادي


- ضمت الرصيف والاشجار وعمود النور لفيلتها 

 

حي المعادي يصرخ هذه الايام من كثرة التعديات والفوضى في شوارع الحي العريق
وكانت أحدث الانتهاكات ماقامت موظفة قالوا انها تعمل  بمكتب محافظ القاهرة، من اعتداء صارخ على حرمة طريق شارع ٢٠٠  واستغلال نفوذها  ببناء سور مخالف خارج حدود فيلتها حتى انها اقامت السور حول اعمدة نور واشجار الشارع العام وضمتها الى فيلتها .

الحكاية بدأت حيث، أقدمت موظفة بمكتب رئيس حي المعادي، على بناء سور مخالف والاستيلاء على رصيف الشارع، وإدخال أحد اعمدة الإنارة ضمن حدود منزلها، الامر الذي ازعج قاطنى هذه المنطقة.


وتقدم المواطنون من قاطنى المعادي بشكوى ضد ما ارتكبته الموظفة، مستغلة وظيفتها وبتساهل من رئاسة الحي ومكتب المحافظ.
وارفقت الشكوى بالمستندات والصور التي توضح تعديا صارخا بحق الطريق، حيث ادخلت ضمن حدود منزلها مساحة تتسع لغرفتين، وعمود إنارة، وحاوطت هذه المساحة بسور مسلح.

وقال شهور عيان، إنه وعقب تقديم الشكوى، حدث نوع من المماطلة في البداية، وتساهل باعتبار أن المتهمة واحدة من موظفي رئاسة الحي.

ومع الضغط وتعالي أصوات السكان، اتخذت سيارة برج الحي للكهرباء قرارا بازالة "عامود الإنارة" الذي فضح جريمة هذه الموظفة التى وضعت رئاسة الحي في ورطة وكشفت عن محاباة واستغلال المنصب في الاستيلاء على رصيف الشارع.
وبملاحظة سكان المنطقة، محاولة اخفاء التعدي بإزالة عمود الإنارة بدلا من محاسبة المسؤول، سرعان ما استنجد المواطنون بالنجدة لاثبات معالم التعدي.


وحسب شاهد عيان وعد رئيس الحى بازالة السور والتعدي على الطريق وتنفيذ طلباتهم، مؤكدا في الوقت ذاته، أنه لم يجري اي إزالة على السور حتى الآن.

التعليقات