خسرت 50 كيلو باتباع رجيم صحي.. قصة ونظام وارادة !!

كلنا حاولنا انقاص وزننا ولكن مابين النجاح والفشل دايئماً هناك الكسل والارادة الضعيفو وعدم تنظيم الوجبات والأطعمة.. ولكن هناك من نجحت فعلاً في إنقاص ٥٠ كيلو بالريجيم فقط وها هي قصتها ونظامها.

«مثل بقية أفراد عائلتي، أنا شابة طويلة القامة، ولكن أزيد عن من حولي أنني أعاني من زيادة الوزن منذ أن كنت طفلة»، هكذا بدأت الشابة الأمريكية بريتني حديثها مع مجلة «ومانز هيلث»، لتروي رحلتها لفقدان ٥٠ كيلو جرام.

قالت بريتني إن أحد أسباب معاناتها مع السمنة هي أن عائلتها تعتمد على الوجبات السريعة أغلب الوقت، مثل الهمبرجر أو البيتزا.

حاولت بريتني في عمر 17 سنة، وتمكنت من خسارة أكثر من ٣٠ كيلو جرام، ولكن ليس بطريقة صحية، حيث أوضحت «أنا جوعت نفسي بشكل قاسي، حتى إنني كنت أتخطى الوجبات الرئيسية»، وأكدت أن هذا الرجيم القاسي انتهى بها بفقدان الوزن ثم عاد سريعا، ليس هذا فحسب بينما زادت شراهتها تجاه الأكل.

وقالت، جاءت نقطة التحول عندما سمعت بريتني عن صديق فقد وزنه من خلال النظام الغذائي «الكيتو»، وقالت «لقد جربت كل الحميات الغذائية تقريبا، ومنها القاسي للغاية مثل رجيم شوربة الكرنب، لكن الكيتو فقط هو الرجيم الذي حقق حلمي في قوام مثالي».

في البداية، كان فقدان الوزن يتم بسرعة، حتى أنها خسرت ٣٠ كيلو جرام من خلال التوقف عن تناول الكربوهيدرات فقط، ولكن بعد ذلك استقر الجسم ورفض فقدان المزيد، وهنا توقفت عن الرجيم لفترة وجيزة ثم عادت لنظام الكيتو مرة أخرى.

بمجرد أن عادت إلى نظام الكيتو تمكنت من خسارة ٢٠ كيلو جرام آخرين، مما أدى إلى فقدانها أكثر من ٥٠ كيلو جرام على مدى سنتين وثلاثة أشهر، وتقول «صحيح أنها مدة طويلة ولكن النظام الصحي الذي اتبعته ساعد في استقرار الوزن، الآن، هدفي هو أن أكون بصحة جيدة وليس نحيفة بأي طريقة».

أتناول الكربوهيدرات بكمية لا تتخطى ٢٠ جراما أو أقل في اليوم، وعلى الرغم من أنني اسمح لنفسي بوجبة حرة بعيدة عن الرجيم، لكن لا دون أن تمتد ليوم كامل، وتقول «حميتي صارمة للغاية، لكنني لا أشعر بالضيق، خاصة وأنني أجهز الوجبات بنفسي وأحاول تحقيق التناول الذي يساعدني على كسر ملل الرجيم».

التعليقات