إزاي تعرف إنك فى مُستشفى حكومي؟ "5 علامات تكفيك واحدة منها للتأكُّد من الإجابة"!

بقلم: أنور الوراقي

* ستجد كُل الأبواب مفتوحة أمامك باستثناء أبواب حُجرات الأطباء والمُمرضات، يُمكنك التجوُّل براحتك فى أى مكان بلا مُسائلة من أحد، تقدر كمان توصل لحُجرة العناية المُركزة وتفتحها عادى وتدخُل، ولو حابب تاخُد تعسيلة على أى سرير اتفضل، مفيش أى مانع، بس لو لقيت سرير فاضى طبعاً!

* فى عدد قليل من المُستشفيات الحكومية ستجد فرد أمن جديد فى الشُغلانة، أو مُمرضة مُتحمسة شوية زيادة عن اللزوم، سيسألك أو تسألك "رايح فين يا أستاذ؟" تقدر تقدِّم أى إجابة على غرار "إنت متعرفش بتكلم مين؟" أو "داخل لأستاذ (مدحت)".. أو تقدِّم ورقة بعشرة جنيه.. كُلها إجابات مُقنعة ليهم علشان يسيبوك فى حالَك، حتى لو كُنت داخل تشيل كُشك الولادة على أكتافك وتخرُج بيه من المكان!

* فى طريقك داخل أروقة المُستشفى ستجد أقواماً جلوس حول برادات شاى بتتعمل على راكية، وموظفين فارشين على مكاتبهم بضائع؛ بطاطين وبنطلونات چينز وإسدالات وأطقم حلل استانلس، بيبيعوها كاش وبالتقسيط، تقدر تشترى منهم وإنت مطمئن لجودة البضاعة.. على فكرة عندهم ملابس داخلية تُحفة!

* لازم تعرف أن المُستشفى العام ليس مخزناً للأدوية والأدوات الطبية، وبالتالى لابُد أن تشترى من الصيدلية الخاصة المُقابلة للمكان كُل أدوات التعقيم والحُقن والقطن وسلك الخياطة والمراهم والكبسولات واللبوس إن لزم الأمر، لازم كمان تخلى عندك نظر وتجيب للدكتور معاك السماعة، وجهاز قياس الضغط، والجبس، وأنابيب التحليل الفاضية، ويا سلام لو تعمل فى نفسَك جميل وتجيب الدكتور نفسه معاك؛ لأنك دايماً تروح المُستشفى فى ميعاد غير مُناسب يكون الأطباء فيه قد انصرفوا أو لسَّة مجوش!

* إذا دخلت المُستشفى مريضاً، فثق وتأكَّد أنك ستلقى كُل الاهتمام اللازم لتتخلَّص تماماً من كُل أمراضك، وتنسى آلام الدُنيا جميعاً.. وتخرُج من المكان مستحمى ومحمولاً على الأعناق كمان!

التعليقات