أغرب مانشيت للصحيفة إياها !

أعلنت جمعية محبى الصحافة والمانشيتات الرهيبة عن تدشين جائزة كبرى تُمنَح لأعظم مانشيت لموقع إلكترونى، يحمل من الدلالات ما يتجاوز عدد كلماته، وجاء فى الإعلان أن الجائزة الأولى سيتم منحها لموقع إياه بجدارة حيث تصدر الموقع مانشيت رهيب مختلف غريب صادم وهو "المواطنون يلجأون للملابس الثقيلة لمواجهة انخفاض درجات الحرارة"، وهو المانشيت الذى حار فى تحديد مواطن جماله معظم جهابذة الصحافة فى الوسط الصحفى.
وقال المتحدث الإعلامى إن السبب فى اختيار هذا المانشيت هو تفرده الصحفى، فالمواطن المصرى ربما واجه انخفاض درجات الحرارة بأكثر من طريقة مثل أن يشعل النار فى نفسه مثلا، أو أن يرش على جسمه مسحوق الشطة، أو أن يركب طائرة تقربه إلى الشمس، أما موضوع أن يلجأ المواطن إلى الملابس الثقيلة لمواجهة انخفاض درجات الحرارة فهو سبق صحفى خطير يستحق التكريم.
وأضاف المتحدث الإعلامى أن هذا المانشيت ربما يكون فاتحة خير على الصحافة المصرية، وربما ظهرت خلال الفترات القادمة فى هذا الموقع مانشيتات من نوعية "المواطنون يلجأون إلى الأكل لمواجهة الجوع" أو "المواطنون يلجأون إلى الاستحمام لمواجهة العفن" أو "المواطنون يلجأون إلى الماء لمواجهة العطش" وكلها مانشيتات مبتكرة مهمة.
ومن جانبه أعلن المتحدث الإعلامى للموقع المذكور أن هذا المانشيت هو نتيجة جهد وعرق وتفكير للوصول بمانشيتات الموقع إلى بر الأمان، ولولا يقظة فريق العمل لخرجت مانشيتات الموقع على صورتها التقليدية مثل باقى المواقع، ولكن اليد الواحدة لفريق العمل هى التى توصلت فى النهاية إلى حكاية أن المواطنين قد لجأوا إلى الملابس الثقيلة لمواجهة البرد، وهى لمحة عبقرية.

التعليقات